متى ستصبح عمان مدينة ذكية؟ ..الكلالدة يجيب - فيديو

محليات
نشر: 2022-01-22 07:59 آخر تحديث: 2022-01-22 11:56
العاصمة عمان
العاصمة عمان

قال استشاري التخطيط الحضري الدكتور مراد الكلالدة، اليوم السبت، إن المدينة الذكية هي منطقة تخضع لإدارة معينة مثل البلديات وأمانة عمان، ولها حدود جغرافية محددة.


اقرأ أيضاً : الأمانة لـ"رؤيا": رسائل نصية للمواطنين لتجنب أزمات السير


وأضاف الكلالدة  في حديثه لـ"أخبار السابعة"، الذي يعرض على قناة "رؤيا" من السبت إلى الخميس، عند الساعة السابعة صباحا بتوقيت الأردن،أن المدينة الذكية هي منطقة يتبادل فيها الناس المنفعة ضمن مساحات جغرافية قليلة، مبينا أن لها عدة طبقات والجزء المهم منها هي "الحاكمية الإلكترونية" التي تتعلق بقاعدة البيانات، ومدى توفر المعلومات عن جميع التفاصيل المتعلقة بالمدارس والمستشفيات والأبنية وإدارة النفايات والمياه وغيرها من المؤسسات الخدمية للمواطنين.

وبحسب الكلالدة، فإن المدينة الذكية تمكن المواطنين من معرفة مسار شبكات المياه ومعرفة الفاقد في المياه على سبيل المثال.

وحول النقل الحضري أوضح، أن الخطة موجود لدى أمانة عمان منذ 15 عاما، وقضية النقل العام له أهمية كبرى، بحيث يعلم من من يستقلها متى وأين وكيف سيصل إلى المكان الذي يريده بأسهل الطرق. 

وختم الكلالدة قائلا:"إن الحديث عن العاصمة عمان بأنها ستصبح مدينة ذكية من هنا إلى 5 سنوات، مستبعد جدا وغير منطقي.

جاء ذلك بعد أن أعلن رئيس لجنة أمانة عمّان يوسف الشواربة، عن الانتهاء من إعداد استراتيجية لأمانة عمان للسنوات الخمسة المقبلة.

وكشف الشواربة عن الإعداد لمشروع تحويل عمان إلى مدينة ذكية ووضع خارطة طريق له، وقال: "بدأنا بإعداد وثائق العطاء لطرح مشاريع يتم تنفيذها على أرض الواقع".


اقرأ أيضاً : الشواربة: الأمانة تعتز بمشاركتها في دبي إكسبو


وأكد الشواربة جاهزية الخطة التنفيذية والتمويلية للاستراتيجية.

وأوضح أن الاستراتيجية تتضمن تحويل عمان إلى مدينة ذكية، وأن الأولوية ستكون للنقل العام، من خلال الاستمرار بمسيرة تطوير منظومة النقل العام، وتوسيع نطاق الخدمات المقدمة.

وبين الشواربة، أن الاستراتيجية تتبنى الخطة التنفيذية للتغير المناخي.

واعتبر أن الخدمات الإلكترونية التي تقدمها الأمانة، هي بنية تحتية لمشروع تحويل عمان إلى مدينة ذكية.

أخبار ذات صلة

newsletter