صحيفة عبرية تدعي: أمريكا تدرس فرض عقوبات اقتصادية على الأردن بسبب أحلام التميمي

محليات
نشر: 2020-06-16 11:21 آخر تحديث: 2020-06-16 12:48
الأسيرة المحررة أحلام التميمي
الأسيرة المحررة أحلام التميمي

أدعت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية، خبرا نشرته على موقعها الالكتروني، أن الولايات المتحدة، تدرس فرض عقوبات اقتصادية على الأردن، لتسليمها الأسيرة المحررة أحلام التميمي بصفقة شاليط.

وذكرت الصحيفة، صباح الثلاثاء على موقعها الالكتروني، أن أمريكا تدرس تأخير المساعدات المالية للأردن، لحين الاستجابة، وتسليمها الأسيرة المحررة، أحلام التميمي.


اقرأ أيضاً : النائب قيس زيادين: مطالبة أعضاء بالكونغرس الامريكي للأردن تسليم احلام التميمي مرفوضة


وقالت الصحيفة العبرية، إن التميمي، مطلوبة للـ FBI، بسبب قيامها بتنفيذ عملية التفجير بمطعم "سوبارو" بالقدس، بالعام 2001، التي أدت لمقتل 15 شخص، بينهم مواطن أمريكي.

وأشارت الصحيفة، إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية، طالبت بالسابق من الحكومة الأردنية، تسليمها التميمي، لكن الأردن رفضت ذلك.

وتم الكشف عن التوجه الامريكي خلال إجابات مكتوبة قدمها مرشح الإدارة ليكون سفير الولايات المتحدة المقبل في الأردن، هنري ووستر، إلى لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ رداً على الأسئلة التي طرحها السناتور تيد كروز، من ولاية تكساس.

وكتب ووستر ان "الولايات المتحدة لديها خيارات متعددة وأنواع مختلفة من النفوذ لتأمين تسليم أحلام عارف أحمد التميمي".

وأضاف "سنواصل إشراك المسؤولين الأردنيين على جميع المستويات ، ليس فقط في هذه القضية ، ولكن أيضًا في معاهدة تسليم المجرمين على نطاق أوسع ".

وأشار إلى أن " دعم الولايات المتحدة للأردن ضمن بند التمويل العسكري الأجنبي ، بالإضافة إلى الدعم الاقتصادي والمساعدات الأخرى، يتم معايرتها بعناية لحماية وتعزيز نطاق المصالح الأمريكية في الأردن وفي المنطقة ".

ولدى سؤاله تحديدًا عما إذا كانت المساعدة للأردن ستكون جزءًا من هذه النفوذ في قضية التميمي، أجاب ووستر: "إذا تأكدت ، فسوف أستكشف جميع الخيارات لتقديم أحلام عارف أحمد التميمي إلى العدالة ، وتأمين تسليمها ، ومعالجة القضايا الأوسع المرتبطة بها مع معاهدة تسليم المجرمين".

يشار إلى أنه وفي أوائل عام 2018، وقعت إدارة ترمب اتفاقية مساعدات لمدة خمس سنوات بقيمة 6.4 مليار دولار مع الأردن زادت المبلغ السنوي للمعونة بمقدار 275 مليون دولار إلى 1.3 مليار دولار.

وقالت وزارة الخارجية إن هذا التعزيز "يسلط الضوء على الدور المحوري الذي يلعبه الأردن في المساعدة على تعزيز الاستقرار الإقليمي وحمايته ودعم الأهداف الأمريكية مثل الحملة العالمية لهزيمة داعش والتعاون في مكافحة الإرهاب والتنمية الاقتصادية".


اقرأ أيضاً : 'التمييز' تصادق على عدم تسليم الأردنية التميمي للسلطات الأميركية


وكانت محكمة التمييز أعلى هيئة قضائية في المملكة صادقت بتاريخ 2017-03-20، على قرار صدر عن محكمة استئناف عمان يقضي بعدم تسليم المواطنة الأردنية أحلام التميمي، المتهمة باستخدام أسلحة دمار شامل ضد مواطن أميركي، إلى السلطات الأمريكية.

وجاء قرار التمييز، في جلسة عقدتها الهيئة الحاكمة في المحكمة، برئاسة القاضي محمد إبراهيم، وعضوية القضاة ناجي الزعبي، وياسين العبدالات، والدكتور محمد الطراونة، وباسم المبيضين.

وكشف مصدر قضائي عن أن المملكة والولايات المتحدة وقعتا بتاريخ 28 اذار 1995 معاهدة بينهما لتسليم المجرمين الفارين لديهما، موضحاً أن المعاهدة لم يصادق عليها مجلس الأمة استكمالاً لمراحلها الدستورية على الرغم من توقيعها.

وأضاف أن الاتفاقية تعتبر غير نافذة ولا مستوجبة للتطبيق، مما يترتب على ذلك عدم قبول طلب التسليم، وفقاً لقرار محكمة التمييز، "لأن طلبات تسليم المجرمين المرسلة إلى السلطات المختصة في المملكة من دولة أجنبية لا تكون مقبولة ما لم تكن نتيجة معاهدة أو اتفاق معقود ونافذ بشأن المجرمين".

وحول وقائع القضية التي تعود إلى تاريخ 6 أيلول 2016، قال المصدر إن قاضي صلح جزاء عمان تسلم كتاباً من إدارة الشرطة العربية والدولية تضمن أن المواطنة الأردنية أحلام عارف التميمي مطلوب تسليمها للسلطات الأميركية في الولايات المتحدة عن جرم استخدام أسلحة دمار شامل ضد مواطن أميركي وصادر بحقها نشرة دولية حمراء.

وكانت محكمة صلح جزاء عمان قضت في قرار سابق لها بأن شروط تسليم المطلوبة غير متوافرة.

وطعن التمييز في القرار لدى محكمة الاستئناف التي ردت الاستئناف وصادقت على قرار محكمة صلح جزاء عمان، مشيراً إلى أن هذا القرار لم يلق قبولاً من التمييز فطعن فيه تمييزاً.

وأستند التمييز في طعنه إلى أن قرار الحكم صدر بشكل مخالف للأصول والقانون كون طلب التسليم موافق لقانون التسليم، والاتفاقية واجبة التطبيق.

وعن سببي التمييز، جاء في القرار بأن مفادهما "النعي على محكمة الاستئناف خطأها بالنتيجة التي توصلت إليها، والتحقيق فيما إذا كانت شروط التسليم متوافرة بحق التمييز ضده أم لا".


اقرأ أيضاً : صلح عمّان ترفض تسليم التميمي لأمريكا وتحيلها للتمييز


وكان مصدر رسمي، اكد بتاريخ 2017-03-15، تسلم الأردن طلبا من الانتربول الدولي، بشأن تسليم أحلام التميمي، الأسيرة المحررة من سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وقال المصدر الرسمي لـ"رؤيا"، إنه تم استلام الطلب من الانتربول الدولي بشأن تسليمها كونها مطلوبة في قضية في الولايات المتحدة الأمريكية".

وأضاف" وعليه قام الإنتربول الأردني بتحويل الأمر لمحكمة جزاء عمان للنظر في الطلب التسليم بحسب الاتفاقات والقانون الأردني".

وفي حينه طالبت الولايات المتحدة من الأردن تسليم الأسيرة المحررة احلام عارف احمد التميمي، ضمن صفقة تبادل الأسرى "شاليط"، وذلك بدعوى مسؤوليتها عن مقتل مواطنين أمريكيين في عملية وقعت في مدينة القدس المحتلة داخل مطعم "سبارو" عام 2001 وفقا لما نشرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية.

واعلنت وزارة العدل الاميركية انها ادرجت على قائمة "أخطر الارهابيين المطلوبين لمكتب التحقيقات الفدرالي (أف بي آي)" اسم مواطنة اردنية "احلام" بسبب مشاركتها في 2001 في هجوم انتحاري استهدف مطعم بيتزا في القدس واوقع 15 قتيلا بينهم اميركيون.

أخبار ذات صلة