العيش قرب السواحل يقلل من إصابة الفقراء بأمراض عقلية!

صحة نشر: 2019-10-03 07:31 آخر تحديث: 2019-10-03 07:31
تراجع خطر الإصابة بمرض عقلي لدى أفقر السكان الذين يعيشون بالقرب من البحر - ارشيفية
تراجع خطر الإصابة بمرض عقلي لدى أفقر السكان الذين يعيشون بالقرب من البحر - ارشيفية
المصدر المصدر

خلصت نتائج دراسة بحثية، الى ان العيش قرب السواحل يقلل من إصابة الفقراء بأمراض عقلية.

ووفقاً للدراسة التي أجريت حديثاً بجامعة إكستر في المملكة المتحدة، فان العيش بجوار البحر يقلل من خطر الإصابة باعتلال عقلي، حيث أن الأشخاص الأقل دخلا هم الأكثر تأثيرا بهذه البيئة.

وبينت نتائج الدراسة التي أجريت على  أكثر من 26 ألف بريطاني، ان خطر الإصابة بمرض عقلي لدى أفقر السكان الذين يعيشون بالقرب من البحر، تراجع بمقدار الثلث.


اقرأ أيضاً : "إسكات الذات" يقود النساء نحو السكتات الدماغية


من جهته، قال كبير الباحثين، الدكتور جو غاريت،: "يشير بحثنا لأول مرة، إلى أن الأشخاص الذين ينتمون للأسر الفقيرة، ممن يعيشون بالقرب من الساحل، يعانون من أعراض أقل لاضطرابات الصحة العقلية".

ويعتقد الخبراء أن بيئة الهواء النقي والفضاء المفتوح تقلل من التوتر وترفع من شأن الصحة العامة، كما أن التنزه على الشواطئ يعزز الرفاهية الذهنية عن طريق الحد من الإجهاد، ويوفر فرصة للنشاط البدني والتواصل الاجتماعي.

أخبار ذات صلة