الصفدي مع نظيره الألماني: لا حل للقضية الفلسطينية إلا الحل السياسي وفقا لقرارات الأمم المتحدة

محليات نشر: 2019-06-09 11:45 آخر تحديث: 2019-06-10 08:20
تحرير: ليلى خالد
الصفدي ونظيره الألماني
الصفدي ونظيره الألماني
المصدر المصدر

عقد وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي الأحد، مؤتمر صحفي مع نظيره الألماني هايكو ماس.

وأكد الصفدي أنه لا حل للقضية الفلسطينية إلا الحل السياسي وفقا لقرارات الأمم المتحدة ومبادرة السلام العربية ، مشددا على أنه اتفق مع نظيره الألماني على أن مبدأ حل الدولتين هو السبيل الوحيد لإيجاد حل عادل للقضية الفلسطينية.

وشدد وزير الخارجية على أن "لا حل خارج إطار حل سياسي ينهي الاحتلال وفق حل الدولتين لتحقيق سلام شامل وعادل ولتعيش الدولة الفلسطينية بأمن وسلام على أرض فلسطينية بجانب " كيان الاحتلال "،

وقال الصفدي خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده الاحد مع نظيره الألماني هايكو ماس في عمان  إنه تم الاتفاق على شراكة البلدين في دعم وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين "أونروا"، لافتاً النظر إلى أن ألمانيا قالت إنها "ستزيد دعمها للوكالة الأممية".

وأضاف أن ثمة حوارا استراتيجيا وتعاونا في مجالات اقتصادية بين الأردن وألمانيا، التي تعتبر ثاني أكبر مانح للأردن.

وتابع  الصفدي "متفقون على ضرورة تكثيف الجهود لحل سياسي للأزمة في سوريا والتمسك بسياسات حسن الجوار في المنطقة" أضاف الصفدي، مرحباً بموقف ألمانيا في دعم استضافة الأردن لنحو 1.3 مليون لاجئ سوري.

بدوره قال ماس إن ألمانيا تعمل على تعزيز علاقاتها مع الأردن بشكل مستمر، مشيرا إلى أنه ركز في المباحثات مع الصفدي على الأوضاع في الشرق الأوسط.

وأكد الوزير الألماني أن "تقييم الأردن لوضع المنطقة مهم جدا بالنسبة لنا"، لافتاً إلى أن دور الأردن فاعل ومهم جداً في الشرق الأوسط، خاصة فيما يخص توفير الحماية والمساعدة للاجئين السوريين.

وشدد ماس قائلا "نحن على علم بالوضع الاقتصادي الصعب في الأردن ويسعدنا تواصل الأردن مع صندوق النقد بالإصلاحات بشكل شجاع جدا".

وأعلن وزير الخارجية الألماني عن قرض غير مشروط للأردن بقيمة 100 مليون دولار.

أخبار ذات صلة