مقتل مدنيين ومسلحين أكراد بقصف تركي شمالي سوريا

عربي دولي
نشر: 2016-08-28 11:19 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
مقتل مدنيين ومسلحين أكراد بقصف تركي شمالي سوريا
مقتل مدنيين ومسلحين أكراد بقصف تركي شمالي سوريا
المصدر المصدر

شن الجيش التركي، الأحد، قصفا جويا ومدفعيا شمالي سوريا، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان أنه أسفر عن مقتل مدنيين، في حين تحدثت مصادر أخرى عن سقوط قتلى أيضا بصفوف مقاتلين أكراد.

 

وفي حين قالت المرصد السوري إن القصف التركي على قرية جب الكوسا جنوبي مدينة جرابلس الحدودية مع تركيا أدى إلى مصرع 20 مدنيا، أشارت مصادر إلى مقتل 10 عناصر من "الميليشيات الكردية".

 

وأضافت المصادر، المقربة من فصائل سورية معارضة تقاتل بدعم تركي في شمال سوريا، أن "10 مدنيين استخدمتهم الميليشيات الكردية دروعا بشرية جنوب جرابلس" قتلوا في القصف التركي.

 

وكانت تركيا قد أطلقت، الأسبوع الماضي، عملية "درع الفرات" في شمال سوريا، نجحت على إثرها فصائل من المعارضة بدعم من قوات تركية خاصة وغطاء جوي، في طرد داعش الارهابي من جرابلس شمالي سوريا.

 

إلا أن المعارك استمرت في ريف جرابلس بمواجهة التنظيم المتشدد ووحدات حماية الشعب الكردية على حد سواء، وذلك في إطار إعلان أنقرة أن العملية تستهدف داعش الارهابي ومنع القوات الكردية من التمدد على حدودها.

 

وكانت فصائل من المعارضة المسلحة، التي تدعمها تركيا، اشتبكت مع مقاتلين ينتمون إلى وحدات حماية الشعب، المنضوية تحت لواء قوات سوريا الديمقراطية، قرب جرابلس، ليل السبت الأحد.

 

وبالتزامن مع المواجهات ضربت الطائرات التركية أهدافا للقوات الكردية، وسط أنباء عن مقتل أحد جنود الجيش التركي، وإصابة 3 آخرين بصاروخ استهدف دبابتهم داخل سوريا، قالت مصادر تركية إن مصدره الأكراد.

 

واستهدفت الطائرات التركية مناطق واقعة شمالي مدينة منبج، التي سيطرت عليها "قوات سوريا الديمقراطية"، الشهر الجاري، بعد نحو شهرين على شن عملية مدعومة من الولايات المتحدة لطرد داعش الارهابي.

 

أخبار ذات صلة