صادرات شرق عمان الصناعية تواصل تراجعها

اقتصاد نشر: 2016-08-13 12:36 آخر تحديث: 2017-12-26 15:45
صادرات شرق عمان الصناعية تواصل تراجعها
صادرات شرق عمان الصناعية تواصل تراجعها
المصدر المصدر

واصلت صادرات منطقة شرق عمان الصناعية، الاقدم صناعيا بالمملكة، تراجعها الى اسواق التصدير على وقع استمرار انسداد اسواقها التقليدية بفعل اوضاع المنطقة غير المستقرة واغلاق حدود الجارين العراق وسوريا البرية.

 

واظهر تقرير احصائي اصدرته جمعية مستثمري شرق عمان الصناعية تراجع صادرات المنطقة خلال الاشهر السبعة الماضية من العام الحالي الى نحو 194 مليون دينار مقارنة مع 203 ملايين دينار لنفس الفترة من العام الماضي.

 

وحسب التقرير الذي صدر السبت، بلغت صادرات قطاعات الصناعات الكيماوية ومستحضرات التجميل ما قيمته 56 مليون دينار والتموينية والغذائية والزراعية والثروة الحيوانية 51 مليون دينار والعلاجية واللوازم الطبية نحو 24 مليون دينار.

 

ووفقا للتقرير الذي استندت بياناته الى شهادات المنشأ التي صدرت عن غرفة صناعة عمان، بلغت صادرات قطاعات الصناعات الهندسيه والكهربائية وتكنولوجيا المعلومات ما قيمته 20 مليون دينار والتعبئة والتغليف والورق والكرتون واللوازم المكتبية نحو 14 مليون دينار والانشائيه 10 ملايين دينار.

 

وتوزعت باقي صادرات المنطقة خلال الاشهر السبعة الماضية من العام الحالي على قطاعات الصناعات الخشبية والاثاث بقيمة نحو 8 ملايين دينار والبلاستيكية والمطاطية 7 ملايين دينار والجلدية والمحيكات مليوني دينار واخيرا جاء قطاع الصناعات التعدينية بقيمة 605 آلاف دينار.

 

وتضم منطقة شرق عمان الصناعية (ماركا وأحد وطارق وأبوعلندا والحزام الدائري والنصر وبسمان) وتوصف بأنها أقدم وأعرق منطقة صناعية في المملكة نظرا لتنوع قطاعاتها الصناعية وموقعها الاستراتيجي وقربها من طرق النقل وتركز الأيدي العاملة في الزرقاء والرصيفة ووسط العاصمة.

 

يذكر ان اول مصنع شيد في منطقة شرق عمان الصناعية كان بداية ستينيات القرن الماضي، فيما يبلغ عدد المنشآت فيها حاليا 1860 منشأة صغيرة ومتوسطة توفر 26 الف فرصة عمل غالبيتها لأردنيين.

أخبار ذات صلة