التمييز تصادق على قرار امن الدولة بوضع متهم بالاشغال المؤقته باستيراده كوكائيين ضبطتها السعودية

محليات
نشر: 2016-07-13 09:02 آخر تحديث: 2020-07-23 12:20
تحرير: ليندا المعايعة
تعبيرية
تعبيرية

صادقت محكمة التمييز "اعلى جهة قضائية "على قرار محكمة امن الدولة القاضي وضع متهم اربعيني استورد (526.334) كيلو غرام كوكائيين من البرازيل الى الاردن مرورا بالسعودية التي ضبطت المخدرات ، بالاشغال الشاقة المؤقتة 7.5 سنة وتجريمه بجناية الشروع الناقص في استيراد مادة مخدرة بقصد الاتجار بالاشتراك.

 

وقالت محكمة التمييز في قرارها ان محكمة امن الدولة استعرضت وقائع الدعوى وبياناتها واستخلصت الواقعه الجرمية من مجمل هذه الادلة التي اقتنعت بها ودللت على البينات التي اعتمدتها في تكوين قناعتها في بناء حكمها واخصها شهادة شهود النيابة وافادة المتهم التي ادلى بها امام المدعي العام بالاضافة الى ملف التحقيق بكامل محتوياته وهي بينات قانونية لها اصل ثابت في اوراق الدعوى وادلتها وان المحكمة اقتطفت فقرات منها وضمنتها في قرارها المطعون فيه .

 

وتابعت " نجد ان ما قام به المتهم من افعال تمثلت بقيامه بمحالة استيراد مادة الكوكائين المخدر بالاشتراك مع اخر بلغ وزنها (526.334) كغم من دولة البرازيل على الاراضي الاردنية مرورا بالمملكة العربية السعودية ، وعدم اتمام ذلك بسبب خارج عن ارادته وذلك بالقاء القبض عليه وضبط المواد المخدرة تشكل بالتطبيق القانوني سائر اركان وعناصر جناية الشروع الناقص في استيراد مادة مخدرة بقصد الاتجار بالاشتراك خلافا لاحكام المادة 8\أ\1 وبدلالة المادة 24 من قانون المخدرات والمؤثرات العقلية والمادة 68 من قانون العقوبات وكما توصلت اليه محكمة امن الدولة والتي نؤيدها فيما توصلت اليه من حيث تطبيق القانون على الواقعه الجرمية .

 

ووجدت المحكمة ان العقوبة المفروضة جاءت ضمن حدها القانوني لمثل الجرم الذي جرم به المميز المتهم ، وان الحكم المطعون فيه جاء مستوفيا لجميع شروطه القانونية واقعة وتسبيبا وعقوبة مما يقتضي رد الاسباب .

 

وقررت محكمة التمييز رد التمييز المقدم من المتهم وتاييد قرار محكمة امن الدولة المطعون فيه واعادة الاوراق الى مصدرها .

ويشار الى ان محكمة التمييز ما زالت تنظر طعنا اخر في قضية اخرى بحق المتهم حكمته محكمة امن الدولة 15 سنة لاستيراده نصف كيلو كوكائين داخل حاويات قادمة من البرازيل الى ميناء العقبة حيث جرى ضبطها ، واعتبرتها انذاك ادارة مكافحة المخدرات من اكبر القضايا التي ضبطت على مستوى الشرق الاوسط .

أخبار ذات صلة