مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

الدمار الذي خلفه الاحتلال في غزة

بيان أردني إماراتي سعودي قطري مصري حيال الأزمة في غزة

بيان أردني إماراتي سعودي قطري مصري حيال الأزمة في غزة

نشر :  
منذ شهر|
اخر تحديث :  
منذ شهر|
  • وزراء خارجية الأردن والإمارات والسعودية وقطر ومصر يؤيدون جهود الوساطة حيال الأزمة في غزة

أيد وزراء خارجية الأردن والإمارات والسعودية وقطر ومصر، جهود الوساطة حيال الأزمة في قطاع غزة.

وناقش وزراء خارجية الأردن، والإمارات، والسعودية، وقطر، ومصر، الاثنين، خلال اجتماع افتراضي، تطورات جهود الوساطة التي تقوم بها مصر وقطر والولايات المتحدة للتوصل لصفقة تبادل تفضي إلى وقف دائم لإطلاق النار وإطلاق سراح المحتجزين، وإدخال المساعدات بشكل كافٍ إلى قطاع غزة .


اقرأ أيضاً : 241 يوما للعدوان على غزة ونتنياهو يعد بعدم وقف الحرب ويخفي سرا على حكومته


وأكد وزراء خارجية الأردن والإمارات والسعودية دعمهم لهذه الجهود.

في غضون ذلك، بحث الوزراء، المقترح الذي قدمه الرئيس الأمريكي جو بايدن لتحقيق ذلك في الثاني من شهر حزيران/ يونيو الجاري.

وشدد وزراء خارجية الأردن، والإمارات، والسعودية، وقطر، ومصر على أهمية التعامل بجدية وإيجابية مع مقترح الرئيس الأمريكي بهدف الاتفاق على صفقة تضمن التوصل لوقف دائم لإطلاق النار، وإيصال المساعدات بشكل كاف إلى جميع أنحاء قطاع غزة، وبما ينهي معاناة أهل القطاع.

وأكدوا على ضرورة وقف العدوان على غزة وإنهاء الكارثة الإنسانية التي يسببها، وعودة النازحين إلى مناطقهم، وانسحاب قوات الاحتلال الإسرائيلي بشكل كامل من القطاع، وإطلاق عملية إعادة إعمار في إطار خطة شاملة لتنفيذ حل الدولتين وفق قرارات مجلس الأمن ذات الصلة وبتواقيت محددة وضمانات ملزمة.

ومن ناحية أخرى، شدد الوزراء على أن تنفيذ حل الدولتين الذي يجسد الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة على خطوط الرابع من حزيران 1967، وعاصمتها القدس الشرقية، لتعيش بأمن وسلام إلى جانب إسرائيل، وفق قرارات الشرعية الدولية ذات الصلة، هو سبيل تحقيق الأمن والسلام للجميع في المنطقة.

عدوان متواصل

دخل عدوان الاحتلال على غزة يومه الـ241 على التوالي، من خلال استهداف أوجه الحياة في القطاع برا وبحرا وجوا. وشن غارات على مناطق مختلفة من القطاع مما تسبب في استشهاد وإصابة العشرات من الفلسطينيين.

وفي حصيلة غير نهائية، ارتفعت حصيلة ضحايا العدوان إلى 36,479 شهيدا، و82,777 جريحا منذ بدء العدوان في السابع من تشرين الأول/ اكتوبر الماضي.

طوفان الأقصى

وأطلقت كتائب القسام الذراع العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" عملية طوفان الأقصى في 7 تشرين الأول/أكتوبر، ردا على انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

في المقابل، أطلق الاحتلال الإسرائيلي عملية عسكرية ضد قطاع غزة أسماها "السيوف الحديدية"، وشنت سلسلة غارات عنيفة على مناطق عدة في القطاع، أسفرت عن ارتقاء مئات الشهداء وآلاف الجرحى، إضافة إلى تدمير أعداد كبيرة من البنايات والأبراج السكنية والمؤسسات والبنى التحتية.

قتلى في صفوف الاحتلال

وارتفع عدد قتلى جيش الاحتلال إلى 644 منذ السابع من تشرين الأول/ أكتوبر، 293 منذ بدء العملية البرية في السابع والعشرين من تشرين الأول الماضي.

وبحسب جيش الاحتلال، أصيب 3,703 جنود الاحتلال منذ بدء العدوان على غزة، وصف حالة 569 منهم بالخطرة، و966 إصابة متوسطة، و2,168 إصابة طفيفة.