مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

وزير الخارجية وشؤون المغتربين - أيمن الصفدي

استدعاء السفير الإيراني وإبلاغه بضرورة توقف الإساءات لمواقف الأردن

استدعاء السفير الإيراني وإبلاغه بضرورة توقف الإساءات لمواقف الأردن

نشر :  
منذ 3 أشهر|
اخر تحديث :  
منذ 3 أشهر|
  • الصفدي: كل مسيرة أو صاروخ يخترق الأجواء الأردنية نتصدى له بكل الإمكانيات والقدرات

قال وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، إنه تم استدعاء السفير الإيراني في عمان، وأوصلت له رسالة بضرورة أن تتوقف الإساءات والتشكيك بمواقف الأردن.

وشدد الصفدي على أن كل ما يشكل تهديداً للأردن ولأمن الأردنيين سيتم التصدي له بكل الإمكانيات والقدرات.


اقرأ أيضاً : الخصاونة يتوعد بالتعامل بحزم مع بعض وسائل الإعلام في الأردن


وأكد أن كل مسيرة أو صاروخ يخترق الأجواء الأردنية نتصدى له لنحول دون أن يسبب ضرراً في المملكة.

وأشار الصفدي خلال تصريحات متلفزة، الأحد، أن التصعيد الذي وقع السبت كان الأردن قد حذر من وقوعه منذ بداية العدوان على غزة، وأن استمرار العدوان سيدفع باتجاه توسعة الحرب والمزيد من التوتر في الإقليم.

وبين أنه كان هناك تقييم بأن هناك خطراً حقيقياً من سقوط المسيرات والصواريخ الإيرانية على الأردن والقوات المسلحة تعاملت مع هذا الخطر وإذا كان هذا الخطر من الاحتلال الإسرائيلي فسيقوم الأردن بنفس الإجراء.

وتابع: أن شرارة التصعيد مساء السبت هو هجوم الاحتلال الإسرائيلي على القنصلية الإيرانية في دمشق.

ولفت إلى أن إيران ردت على الهجوم الإسرائيلي على قنصليتها في دمشق وقد كان الأردن أدان ذلك وحذرنا من توسعة الحرب في المنطقة.

وأكد أن الطريقة الوحيدة لخفض التصعيد تكون بوقف عدوان الاحتلال الإسرائيلي على غزة.

وأوضح الصفدي أن الأردن كان قد حذر من أن رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو سيحاول افتعال مواجهة مع إيران ليجر الولايات المتحدة والغرب إلى حرب إقليمية فيذهب التركيز باتجاه إيران وينسى العالم غزة.

وقال: "بسبب تصعيد أمس، لم تذكر غزة اليوم في نشرات الأخبار في كل المحطات الدولية وهذا خطر".

وأضاف أنه "أمامنا تحدي جديد يتمثل في كيفية إعادة التركيز مرة أخرى على غزة وإنهاء العدوان".