مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

خزانات نفط خام

كيف سيؤثر الهجوم الإيراني المحتمل على "تل أبيب" على أسعار النفط العالمية؟

كيف سيؤثر الهجوم الإيراني المحتمل على "تل أبيب" على أسعار النفط العالمية؟

نشر :  
منذ 3 أشهر|
اخر تحديث :  
منذ 3 أشهر|
  • تتصاعد المخاوف من احتمال نشوب صراع أوسع في المنطقة نتيجة لزيادة استعدادات الاحتلال لهجوم من إيران\
  • استقرار أسعار النفط العالمية

استقر سعر النفط فوق مستوى 90 دولاراً للبرميل بعد تصاعد التوترات في الشرق الأوسط، مما أدى إلى إعادة تقييم جذري للمخاطر الجيوسياسية.

وتتصاعد المخاوف من احتمال نشوب صراع أوسع في المنطقة، نتيجة لزيادة استعدادات الاحتلال الإسرائيلي لهجوم من إيران رداً على استهداف الاحتلال مجمع دبلوماسي في سوريا مما أدى إلى مقتل شخصية إيرانية رفيعة المستوى وعدد من الأشخاص.


اقرأ أيضاً : ارتفاع أسعار النفط نحو أعلى مستوى خلال 5 أشهر


وفي هذا السياق، قال بيارن شيلدروب، كبير محللي السلع الأولية في "إس إي بي إيه بي" (SEB AB): "السوق تدرك الآن أنه من المرجح حدوث رد من إيران - ولكنها لا تعرف متى وأين وكيف - وهذا يثير قلقاً وتوتراً كبيرين".

وقد شهدت أسعار كل من مزيج برنت القياسي العالمي وخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي ارتفاعاً للجلسة السادسة على التوالي.

كما حفزت التوترات المتزايدة النشاط في سوق خيارات النفط، حيث ارتفعت التقلبات وتداولت الخيارات المتعلقة بالصعود بعلاوة نادرة مقابل الخيارات المتعلقة بالهبوط.

وارتفعت أسعار النفط بأكثر من 20% هذا العام، مدعومة بالمخاوف الجيوسياسية في الشرق الأوسط التي أدت إلى قيود في العرض وطلب أقوى من المتوقع.

وعلى الرغم من أن العدوان الإسرائيلي على غزة أدى إلى هجوم الحوثيين على ممرات الشحن في البحر الأحمر، مما زاد من تكاليف النقل، إلا أن الأمر لم يتصاعد بعد إلى حرب أوسع في المنطقة التي تشكل نحو ثلث إمدادات العالم.

وقرر تحالف "أوبك+" البقاء على تخفيضات الإنتاج للنصف الأول من العام، مما يعني استمرار قيود الإنتاج على ما يقرب من مليوني برميل يومياً، حيث أثر هذا القرار سلباً على الإمدادات بسبب قرار المكسيك تقليص بعض صادرات النفط، والذي سيؤدي إلى مزيد من الانخفاض في الإمدادات المتوفرة في السوق.

في هذا السياق، أصبح مراقبو السوق أكثر تفاؤلاً في الأسابيع الأخيرة، حيث أشارت "جيه بي مورغان" إلى أن سعر مزيج برنت قد يرتفع إلى 100 دولار للبرميل هذا العام إذا لم تتخذ روسيا إجراءات مضادة.

ومن جهة أخرى، رفعت مجموعة "إيه إن زي" (ANZ) المصرفية توقعاتها لمستهدف سعر النفط لثلاثة أشهر إلى 95 دولاراً.

أسعار النفط:

  1. ارتفع سعر خام غرب تكساس الوسيط تسليم مايو بمقدار 32 سنتاً ليصل في التسوية إلى 86.91 دولار للبرميل في نيويورك.
  2. ارتفع سعر مزيج برنت تسليم يونيو بمقدار 52 سنتاً ليبلغ عند التسوية 91.17 دولار للبرميل.

بلومبيرغ الشرق