مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

وزير الداخلية مازن الفراية خلال لقائه المجلس الأمني و التنفيذي في محافظة الطفيلة

الفراية: ٤٠٢ مستثمرًا حصلوا على الجنسية الأردنية - فيديو

الفراية: ٤٠٢ مستثمرًا حصلوا على الجنسية الأردنية - فيديو

نشر :  
منذ 9 أشهر|
اخر تحديث :  
منذ 9 أشهر|
  • الفراية: زار 77 ألف سائح الأردن عبر الحدود السورية منذ تشرين الأول الماضي
  • الفراية: المدينة الصناعية في الطفيلة تمتعت بامتيازات غير مسبوقة
  • الفراية يدعو الأردنيين لمواجهة التحديات الاقتصادية
  • الفراية: المبالغة والتوسع غير المدروس في بعض الخدمات قد تكلف الأردن ميزانيات إضافية

قال وزير الداخلية مازن الفراية، إن الأردن دولة جاذبة، ويتمتع ببيئة آمنة للاستثمار والإقامة، من خلال الإجراءات الحكومية المتبعة التي من شأنها النهوض بالاقتصاد.

وأضاف الفراية، الخميس خلال لقائه المجلس الأمني و التنفيذي في محافظة الطفيلة، أن هناك 402 مستثمرًا حصلوا على الجنسية الأردنية، منذ عام 2018، الأمر الذي يعني أهمية الاستثمار في الأردن كونه يتمتع باميتازات حكومية مهمة، وبيئة خصبة للاستثمار.


اقرأ أيضاً : الخصاونة: قرار بإعفاء البلديات من فوائد الحساب المكشوف قريبا


وأشار إلى إن المدينة الصناعية في المحافظة تمتعت بامتيازات غير مسبوقة، ما شجع على الاستثمار فيها على أكمل وجه، وتستقطب أبناء المحافظة للعمل، ما يساهم في الحد من البطالة بين صفوف أبنائها.

ميزانيات إضافية

وأكد أن المبالغة والتوسع غير المدروس في بعض الخدمات قد تكلف الأردن ميزانيات إضافية، وأن مكافحة البطالة من الأولويات الوطنية ، داعيا إلى تضافر الجهود لجذب الاستثمارات وخلق فرص العمل 

وأشار إلى أنه ومنذ شهر تشرين الأول/أكتوبر الماضي، زار 77 ألف سائح الأردن عبر الحدود السورية، ما يعكس الجهود الرامية لتعزيز القطاع السياحي.

ودعا الفراية إلى الابتعاد عما وصفه بـ"الروتين" في العمل الحكومي ،داعيا كذلك إلى عدم استهلاك الموارد المالية ما يؤدي إلى استنزاف مقدرات الوطن.

سمعة الأردن

وأشاد بسمعة الأردن المالية على الصعيدين الوطني والدولي، ما يساهم في زيادة الثقة من الصناديق المانحة ، مؤكدا أن الوضع الاقتصادي في الأردن مستقر بالرغم من صعوبته، وأن الخدمات تقدم من قبل الدولة.


اقرأ أيضاً : الفراية يشدد على ضرورة الالتزام بقانون السير الجديد


وطالب الفراية بتكاتف الجهود لمواجهة التحديات الاقتصادية، والعمل على مواجهتها واجتياز الأزمات التي من شأنها خدمة الأردنيين في ظل الظروف المعيشية التي تعصف بهم، ليكون الأردن قبلة للاستثمار.