مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

الأمير فراس بن رعد

الأمير فراس بن رعد: دور البنك الدولي لتحقيق التنمية في جنوب السودان

الأمير فراس بن رعد: دور البنك الدولي لتحقيق التنمية في جنوب السودان

نشر :  
منذ سنة|
اخر تحديث :  
منذ سنة|
  • جنوب السودان يعيش تحت ظروف صعبة
  • العمل على تعزيز بناء المؤسسات الحكومية وتطويرها

قال صاحب السمو الأمير فراس بن رعد، بدوره مسؤولا في البنك الدولي، إن دور البنك في جنوب السودان يشبه دوره في البلدان الأخرى كمؤسسة تنموية عالمية، يساعد البنك في تحقيق أهداف التنمية للدولة من خلال توفير التسهيلات المالية، سواء عبر القروض أو المنح، وكذلك تقديم المساعدات الفنية والاستشارات.


اقرأ أيضاً : الأمير فراس بن رعد: تعزيز القطاع الرياضي لتحقيق التنمية البشرية والإزدهار الشامل


وبين أن جنوب السودان يعيش تحت ظروف صعبة كونها واحدة من أفقر الدول في العالم، فإن المساعدات التي يقدمها البنك الدولي هناك تأتي على شكل منح.

المؤشرات التنموية في جنوب السودان

وتابع سموه أنه عند النظر إلى المؤشرات التنموية في جنوب السودان، يتضح حجم التحديات التي يواجهها هذا البلد، فنسبة الفقر تبلغ حوالي 80% من المواطنين ونسبة الأمية تصل إلى 70%. ويصل التيار الكهربائي فقط إلى 5% من المواطنين، ونحو 60% من الأطفال لا يتلقون التعليم.

وأشار إلى أنه من خلال النظر إلى الإمكانات المتاحة في جنوب السودان، نجد أنها تمتلك مساحات واسعة من الأراضي الزراعية الخصبة ومصادر مائية غنية، بالإضافة إلى ثروة حيوانية واعتبارها منتجة للنفط والمعادن مثل الذهب والألماس وغيرها، ومع ذلك، ينقصها الأمن والاستقرار والخروج من مرحلة الانتقالية التي تعيشها حاليًا.

وأكد سموه أن البنك الدولي حاليًا يقوم بإدارة محفظة من المشاريع الممولة بواسطة المنح في جنوب السودان، ويتم محاولة مساعدة البلاد في بناء مؤسساتها وتحسينها، بالإضافة إلى توفير الخدمات الأساسية مثل التعليم والرعاية الصحية.


اقرأ أيضاً : الأمم المتحدة: الجوع يفتك بـ 70 طفلا بدار أيتام سودانية


مساعدة المجتمعات السودانية

ويسعى الأمير بوجوده مسؤول في البنك لمساعدة المجتمعات السودانية في مناطق مختلفة من الدولة، وتتم مشاريع البنك في جنوب السودان وفقًا لثلاثة مرتكزات رئيسية، حيث يتم العمل على تعزيز بناء المؤسسات الحكومية وتطويرها، وكذلك تحسين توفير الخدمات الأساسية، وتقديم الدعم والمساعدة لتعزيز استقرار وتنمية المجتمعات المحلية.

وبين أن المشاريع التي يعمل البنك عليها في جنوب السودان، يشمل ذلك مشروعًا كبيرًا لمساعدة الحكومة في إدارة الشؤون المالية العامة، بالإضافة إلى مشاريع في مجال الزراعة والتعليم، موضحا أنه في الآونة الأخيرة يكون التركيز على مشاريع في مجال الطاقة والمياه، حيث تعتبر هذه التحديات من أبرز التحديات التي يواجهونها حاليًا نتيجة التغيرات المناخية والفيضانات التي تسببت في أزمة كبيرة في الأمن الغذائي.

وأوضح أن هناك استمرار في تعزيز الجهود وتوجيه الموارد اللازمة، ويسعون لدعم جنوب السودان في تحقيق التنمية المستدامة وتحسين جودة حياة المواطنين، والعمل بالتعاون مع الحكومة والشركاء الدوليين لتحقيق هذه الأهداف وتحقيق تغيير إيجابي يؤثر على حياة الناس في جميع أنحاء البلاد.