هدم منازل مسلمين احتجوا على تصريحات مسيئة للنبي محمد في الهند - صور

عربي دولي
نشر: 2022-06-13 09:58 آخر تحديث: 2023-06-18 15:26
هدم منازل مسلمين احتجوا على تصريحات مسيئة للنبي محمد في الهند
هدم منازل مسلمين احتجوا على تصريحات مسيئة للنبي محمد في الهند
  • يشهد العالم الإسلامي حالة غضب بعد التصريحات المسيئة للرسول الكريم

هدمت السلطات الهندية منازل العديد من الشخصيات الإسلامية، التي زعمت أنها مرتبطة بأعمال شغب أثارتها تصريحات مسؤولين في الحزب الحاكم مسيئة للنبي الكريم محمد صل الله عليه وسلم.

وكثفت قوات الأمن الهندية حملة الاعتقالات لوقف الاحتجاجات، بسبب التصريحات المسيئة للرسول الكريم، التي أطلقها بعض مسؤولي الحزب الحاكم في الهند، بجانب هدم منازل معتقلين مسلمين احتجوا على التصريحات المسيئة.

ويشهد العالم الإسلامي حالة غضب بعد تصريحات أدلت بها قبل أسبوع متحدثة باسم الحزب الحاكم في الهند برئاسة رئيس الوزراء القومي الهندوسي ناريندرا مودي، بشأن العلاقة بين النبي وأصغر زوجاته عائشة خلال نقاش في برنامج متلفز.


اقرأ أيضاً : الهند: مقتل شخصين في تظاهرة احتجاجاً على تصريحات مسيئة للنبي الكريم محمد


تصريحات نوبور شارما عن النبي محمد أثارت موجة شجب عارمة في العالم الإسلامي وعاصفة دبلوماسية، إذ استدعت حكومات نحو عشرين دولة إسلامية السفراء الهنود لديها للحصول على تفسيرات.

الجمعة، نظمت تظاهرات ضخمة في جميع أنحاء الهند، أحرقت حشود فيها بعضها دمى للمتحدثة باسم حزب الشعب الهندي (بهاراتيا جاناتا) نوبور شارما التي أثارت تعليقاتها هذه الاحتجاجات.

وبحسب فرانس برس، تم تعليق عضوية شارما في الحزب الذي أكد في بيان أنه "يحترم كل الديانات"، فيما تواجه حكومة مودي القومية الهندوسية باستمرار اتهامات باستهداف الأقلية المسلمة.

وقالت الوكالة الفرنسية إن آخر تعداد للسكان أجري في 2011 تفيد بأن المسلمين يشكلون 14,23 بالمئة من سكان الهند البالغ عددهم أكثر من 1,3 مليار نسمة، مقابل 79,80 بالمئة من الهندوس.

أخبار ذات صلة

newsletter