بيان لحزب جبهة العمل الإسلامي حول أسعار المحروقات

الأردن
نشر: 2022-05-31 23:37 آخر تحديث: 2022-05-31 23:41
مقر حزب جبهة العمل الإسلامي في عمّان
مقر حزب جبهة العمل الإسلامي في عمّان
  • جبهة العمل الإسلامي: الحكومة باتت عبئاً على الدولة والشعب كونها لا تملك نهج رفع الأسعار
  • الحزب تساءل عن أسباب استمرار غياب الشفافية في ملف استيراد النفط ‏وتسعير المحروقات

استنكر حزب جبهة العمل الإسلامي قرار الحكومة رفع أسعار المحروقات لتصل أعلى سعر لها في تاريخ الأردن على الإطلاق مقارنة بالسنوات الماضية.


اقرأ أيضاً : "تسعير المحروقات" توضح بخصوص رفع الأسعار في حزيران.. فيديو


وجاء في البيان الذي وصل رؤيا نسخة عنه، إنه "‏نتيجة استمرار نهج الجباية من جيوب المواطنين، عبر ما تفرضه الحكومة ‏من ضرائب مقطوعة باهظة على المحروقات تتجاوز ‏نسبة 100% لبعض أصنافها بما يثقل كاهل المواطنين والاقتصاد الوطني، مما يؤكد أن هذه الحكومة باتت عبئاً على الدولة والشعب كونها لا تملك نهج رفع الأسعار".

وجدد الحزب في هذا الصدد تساؤله عن أسباب استمرار غياب الشفافية في ملف استيراد النفط ‏وتسعير المحروقات التي تعتبر أسعارها في الأردن من الأعلى على مستوى العالم، مطالبا الحكومة البحث ‏عن بدائل أخرى غير نهج رفع الأسعار، واللجوء إلى تخفيف الضريبة المقطوعة المفروضة على المحروقات، لما يتسبب به هذا النهج من زيادة في كلف الإنتاج بالنسبة لمختلف القطاعات الاقتصادية، ‏ويفاقم من الأزمة الاقتصادية التي يدفع كلفتها الوطن ‏والمواطن.‏

أخبار ذات صلة

newsletter