مشهد يبكي.. أوكرانية تكتب معلومات على طفلتها لإنقاذها

هنا وهناك
نشر: 2022-04-05 15:05 آخر تحديث: 2022-04-05 15:05
أوكرانية تحتضن طفلتها - تعبيرية
أوكرانية تحتضن طفلتها - تعبيرية

في أحدث المشاهد المفجعة للحرب الجارية في أوكرانيا، اضطرت أم إلى تدوين "معلومات التواصل" على ظهر ابنتها البالغة من العمر عامين، لتجنب تشردها في حال مقتل عائلتها على يد الجنود الروس.


اقرأ أيضاً : فاجعة في سلطنة عمان.. وفاة 3 مصريات في حادث مروع


وذكرت صحيفة بريطانية أن الأم ساشا ماكوفي شاركت مع متابعيها على إنستغرام صورة ابنتها فيرا، بعدما دونت على ظهرها بالقلم الجاف تاريخ ميلادها وأرقام هواتفها.

وعلقت ماكوفي على الصورة على نشرها، بالقول: "لقد كتبت على ظهر فيرا، حتى يتمكن أحد الأشخاص من اصطحابها في حال حدث لنا مكروه".

وكشفت الأم أنها كتبت المعلومات في أول يوم من الحرب، حين كانت تسمع دوي انفجارات من حولها.

وأشارت إلى أن عائلتها حاليا في أمن وأمان، لكنها نشرت الصورة "لإظهار الرعب الذي خلفته الحرب في نفوس الناس".

وتابعت: "كلكم تعرفون ما معنى أن تستيقظوا على صوت الانفجارات، كنت أرتعش من الخوف".

وشاركت ساشا صورة ثانية لبطاقة اتصال مكتوبة بخط اليد وموضوعة في سترة فيرا، تظهر أسماء والديها وأرقام هواتفهما في حال تفرقت بهم السبل.


اقرأ أيضاً : والد الطفلة ضحية الأسيد: طفلتي تعيش ظروفا صعبة


ولقيت الصور تفاعلا كبيرا، حيث شارك آخرون قصصا مماثلة، وكتب أحدهم "في اليوم الأول من الحرب، فعلت الشيء نفسه لابني البالغ من العمر 3 سنوات".

 

أخبار ذات صلة

newsletter