Please enable JavaScript
Email Marketing by Benchmark
الكباريتي: الأزمة الروسية الأوكرانية ستؤثر على أسعار المواد الغذائية | رؤيا الإخباري

الكباريتي: الأزمة الروسية الأوكرانية ستؤثر على أسعار المواد الغذائية

اقتصاد
نشر: 2022-03-06 20:20 آخر تحديث: 2022-03-06 20:20
مواد غذائية
مواد غذائية

أكد رئيس غرفة تجارة الأردن نائل الكباريتي، أن زيادة أسعار بعض أصناف المواد الغذائية وبخاصة الزيوت النباتية بالسوق المحلية، يعود لتطورات الأزمة الروسية الأوكرانية إلى جانب تبعات أزمة فيروس كورونا.


اقرأ أيضاً : تحديد أسعار القطايف في الأردن خلال شهر رمضان


وقال الكباريتي في تصريح اليوم الأحد، إن أسعار المواد الغذائية في بلاد المنشأ، بدأت تشهد ارتفاعات متلاحقة بالتزامن مع بدء جائحة فيروس كورونا وتعطل سلاسل التوريد التجارية وزيادة اجور الشحن، وتعمقت كثيرا منذ بدء الحرب الروسية على أوكرانيا.

وأضاف أن الحرب أثرت على سلة الغذاء العالمية وأحدثت نقصا بالمخزون وعطلت سلاسل التوريد والشحن، بالإضافة لارتفاع أسعار النفط الذي سينعكس بالقريب على أجور الشحن ونقل البضائع، وفق ما نقلت وكالة الأنباء الرسمية "بترا".

ودعا إلى ضرورة تعليق ضريبة المبيعات التي تدفعها بعض مستوردات المملكة الغذائية وبخاصة الزيوت النباتية إلى جانب الرسوم الجمركية لا سيما من الدول التي لا ترتبط معها المملكة باتفاقيات تجارية.


اقرأ أيضاً : خبير اقتصادي لـ"رؤيا": الأردن من أقل الدول العربية تأثرا بالأزمة الأوكرانية "فيديو"


وأشار إلى أن مستوردي المواد الغذائية والتجار لديهم خيارات عديدة فيما يتعلق باستيراد السلع الغذائية التي كانت تستورد من أوكرانيا وروسيا، مشددا على ضرورة منحهم تسهيلات استثنائية وتوفير كل الدعم بما يمكنهم من دعم مخزون المملكة الاستراتيجي من الغذاء.

واستغرب الكباريتي الهجوم غير المبرر على القطاع التجاري وتحميله المسؤولية الكاملة جراء ارتفاع أسعار بعض أصناف المواد الغذائية، مؤكدا أن مصلحة المستورد والتاجر أن تكون الأسعار مستقرة لينعكس ذلك على حركة المبيعات والنشاط التجاري.

وأوضح أن تخزين البضائع ليست من مصلحة التاجر في ظل تراجع القدرة الشرائية للمواطنين، ما يدفع المحال التجارية الكبرى والسوبر ماركت نحو توفير العروض على العديد من السلع الغذائية والأساسية والمنزلية، بالرغم من ارتفاع كلف التشغيل.

وأكد الكباريتي أن التجار والمستوردين تحملوا مسؤوليات كبيرة خلال السنوات الماضية لجهة توفير المواد الغذائية والسلع الأساسية بالسوق المحلية ولا سيما خلال جائحة فيروس كورونا وتوقف حركة النشاط التجاري العالمي، مبينا أن السوق المحلية لم تشهد نقصا بأية سلعة خلال أزمة الوباء وسط استقرار واضح بالأسعار.

أخبار ذات صلة

newsletter