الحملة الوطنية للعودة إلى المدارس تعلق على قرار تأجيل دوام الفصل الدراسي الثاني

محليات
نشر: 2022-01-22 09:56 آخر تحديث: 2022-01-22 10:50
طالبة مدرسة
طالبة مدرسة

علقت الحملة الوطنية للعودة إلى المدارس- نحو عودة آمنة لمدارسنا- على تصريحات الأمين العام للشؤون الإدارية والمالية في وزارة التربية والتعليم الدكتورة نجوى قبيلات التي قالت فيها، إن قرار تأجيل دوام المدارس حتى 20 شباط/فبراير المقبل اتخذ على 4 مستويات، قائلة في بيان لها "إن الوزارة استشارت الحملة مع إبقاء دوام الصف التوجيهي في الأول من شهر شباط/ فبراير".


اقرأ أيضاً : نحو 18 ألف طالب يتقدمون لآخر اختبارات تكميلية التوجيهي


وأبدت الحملة الوطنية للعودة الى المدارس في بيان وصل "رؤيا" نسخة عنه، اليوم السبت، استغرابها من تصريحات القبيلات والذي أشارت فيه إلى أن الوزارة قامت باستشارة الحملة بما يختص بتأجيل الفصل الدراسي الثاني، وأن الحملة وافقت على التأجيل.

ونفت الحملة وجود أي تواصل معها من قبل المعنيين في وزارة التربية والتعليم أو أي جهة رسمية قبل صدور القرار، مشددة على أن موقف الحملة ثابت من مسألة التأجيل أو العودة إلى التعلم عن بعد سواء قبل صدور القرار او بعده.

وأكدت الحملة على أن مواقفها الرسمية يتم نشرها عبر بيانات وتصريحات صحفية إضافة إلى مواقفها المعلنة على صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي، لافتة إلى أنها حاولت التواصل مع وزارة التربية أكثر من مرة لطرح وجهة نظرها، إلا أنه لم يتم الرد حتى اللحظة.

جاء ذلك بعد أن قالت قبيلات، إن قرار تأجيل دوام المدارس اتخذ على 4 مستويات، مبينة أن لجنة التخطيط المركزية في وزارة التربية أوصت بالتأجيل بعد العديد من المشاورات مع الخبراء في مجال الأوبئة ومجموعة من المعلمين وأولياء الأمور.


اقرأ أيضاً : "التربية" تحدد موعد إعلان نتائج "تكميلية التوجيهي"


وأعربت عن استغرابها من بعض الحملات التي تنادي بالعدول عن قرار تأجيل دوام المدارس، مؤكدة أن الوزارة قامت باستشارة الحملة الوطنية لعودة المدارس مع إبقاء دوام الصف التوجيهي في الأول من شهر شباط.

وبيّنت، أن توصية تأجيل دوام المدارس بعد اتخاذها رفعت إلى اللجنة الوطنية ولمكافحة الأوبئة والأمراض السارية ومن ثم إلى اللجنة الإطارية الوزراية، وصولا إلى مجلس الوزراء.

وأوضحت، أن الوزارة أعلنت قرار تأجيل الدوام في وقت مبكر حتى يتم تهيئة المجتمع للتأجيل.

أخبار ذات صلة

newsletter