العجارمة: هدف وزارة "التربية" استمرار التعليم الوجاهي

محليات
نشر: 2022-01-18 19:47 آخر تحديث: 2022-01-18 19:52
طالبتان في إحدى المدارس الحكومية
طالبتان في إحدى المدارس الحكومية

أكد أمين عام وزارة التربية والتعليم للشؤون التعليمية الدكتور نواف العجارمة، أهمية التصدي للإشاعات والمعلومات المغلوطة التي تنتشر بين الحين والآخر في المجتمع عبر مختلف الوسائل.

ودعا خلال رعايته، اليوم الثلاثاء، حفل اختتام وإعلان الفائزين في المسابقة المحلية للمدارس المشاركة في مشروع التوأمة الإلكترونية لعام 2021، الذي تنفذه مبادرة مدرستي، إحدى مبادرات جلالة الملكة رانيا العبدالله، إلى استقاء المعلومات والاخبار من المتخصصين واصحاب العلاقة في المجالات كافة، ولاسيما التعليمية والصحية.


اقرأ أيضاً : أولياء أمور يؤكدون رفضهم تأجيل الفصل الدراسي الثاني - فيديو


وأكد العجارمة أهمية دور المسؤولين كل في موقعه لإعطاء المعلومة الدقيقة والحقيقية، وعدم ترك المجال لغير العارفين لتصدر المشهد وبث رسائل واخبار مغلوطة، في ظل انتشار العديد من غير المؤهلين ممن يتحدثون عبر وسائل الإعلام دون معرفة ودراية حول قضايا تمس المجتمع.

وبين أن الهدف الأهم لوزارة التربية في هذه المرحلة، هو استمرار التعليم الوجاهي، غير أن ظروف جائحة كورونا التي تجتاح المملكة والعالم تحتاج إلى قرارات وخطط بديلة لضمان سير العملية التعليمية؛ بما لا يعرض حياة الطلاب والمعلمين والمجتمع للخطر في ظل سرعة انتشار الوباء.

بدورها، أشادت مديرة مبادرة مدرستي، تالا صويص بجهود المعلمين والمعلمات وانجازاتهم، وتعاون وزارة التربية مع "مدرستي" في مختلف البرامج والمبادرات التعليمية، مبينة ان المبادرة تبحث مع الوزارة سبل إدماج مشروع التوأمة الالكترونية ضمن سياساتها وزيادة تفعيله وشمول أكبر عدد ممكن من المدارس فيه.

ويعمل مشروع التوأمة الإلكتروني، هو أحد برنامج "ايراسموس بلس" الممول من الاتحاد الاوروبي وتنفذه مبادرة مدرستي، على ربط أكثر من 400 مدرسة حكومية وخاصة وأخرى تابعة لوكالة الغوث والثقافة العسكرية في المملكة، عبر منصة إلكترونية تسهل تواصل المعلمين والمعلمات مع نظرائهم من 43 دولة اوروبية ودول الجوار لعمل مشاريع ومبادرات تعليمية مشتركة يمكن تنفيذها في المدارس ومع الطلبة.

كما تتيح المنصة مجالات لتبادل الخبرات ونقل التجارب وتجسير الفجوات بين الثقافات المختلفة، إضافة الى فتح آفاق المعلمين والطلبة على القضايا العالمية المختلفة. وكرم العجارمة المعلمين والمعلمات الفائزين بالمسابقة المحلية، وهم: الفائزتان بالمركز الأول: شادية النعانعة من مدرسة فاطمة الزهراء في لواء بصيرا وأماني أبو رمان من مدرسة خولة بنت الأزور في السلط، والفائزتان بالمركز الثاني ندى العبيدي من مدرسة القدس الثانوية بنات في عمان ومنال شموط من مدرسة الحسين الثانوية للبنات من مديرية الثقافة العسكرية، والفائزتان بالمركز الثالث ليلى العيساوي من مدرسة قصر الحلابات في الزرقاء وحنان الشقيرات من مدرسة معان الثانوية الشاملة للبنات في معان.


اقرأ أيضاً : قبيلات: التربية بصدد إعداد منهاج للأنشطة التفاعلية والميدانية


وجرى أيضا تكريم المعلم زياد بني ياسين من مدرسة المخيبة من مديرية الثقافة العسكرية، والمعلمة رقية الخوالدة من مدرسة الزنية الثانوية للبنات في المفرق، لتميز مشروعهما للمحور الرئيسي لعام 2021: محو الامية الإعلامية والتضليل الإعلامي. وتخلل حفل الاختتام عرض لإنجازات المشروع خلال عام 2021 وتوزيع الجوائز على الفائزين.

أخبار ذات صلة

newsletter