مصرع نحو 16 شخصا في باكستان علقوا خلال العاصفة الثلجية

عربي دولي
نشر: 2022-01-08 10:32 آخر تحديث: 2022-01-08 10:32
ثلوج باكستان
ثلوج باكستان

قضى 16 شخصًا على الأقل بعدما علقوا داخل سياراتهم خلال عاصفة ثلجية في مدينة موري الجبلية الواقعة في شمال باكستان، وفق ما أعلن وزير الداخلية شيخ راشد السبت.

وقال وزير الداخلية في رسالة عبر الفيديو أن "بين 16 و19 شخصًا على الأقلّ قضوا داخل سياراتهم"، مضيفًا أن الجيش يحاول فتح الطرق وإنقاذ الأشخاص الذين لا يزالون عالقين.


اقرأ أيضاً : عاصفة ثلجية تشل واشنطن


وأثر تساقط الثلوج والأمطار خلال الساعات الـ 24 الماضية على عدد من المناطق في أفغانستان وباكستان، حيث عطلت الثلوج الرحلات الجوية من مطار كابول وإليه. 

وقد حذر مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوتشا) من أن الشتاء القارس يفاقم الظروف القاسية التي يواجهها بالفعل العديد من الأفغان.  

وفي المؤتمر الصحفي اليومي من المقر الدائم بنيويورك، قال المتحدث باسم الأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، إنه في الوقت نفسه يسابق الشركاء في المجال الإنساني الزمن لتقديم المساعدات والإمدادات، بما يتماشى مع الالتزام بتوسيع نطاق العمليات. 


اقرأ أيضاً : وفاة أم أفغانية تجمداً من البرد الشديد على الحدود بين تركيا وإيران


وأضاف يقول: "خلال شهر كانون الأول/ديسمبر، وصل شركاؤنا في المجال الإنساني إلى سبعة ملايين شخص بإمدادات الإغاثة الغذائية في جميع أنحاء البلاد."

ويشير مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية (الأوتشا) إلى أنه يجري دعم الاستعدادات لفصل الشتاء، بما في ذلك تقديم المساعدات النقدية وغير الغذائية في أجزاء مختلفة من البلد. 

وقدم المانحون 1.5 مليار دولار للنداء الإنساني لأفغانستان في عام 2021. وهذا يشمل 776 مليون دولار من الـ 606 ملايين دولار المطلوبة للنداء العاجل الذي أطلقه الأمين العام في أيلول/سبتمبر، و730 مليون دولار من الـ 869 مليون دولار المطلوبة لخطة الاستجابة الإنسانية.

أخبار ذات صلة

newsletter