الأشغال المؤقتة لسيدة ومواطن استوليا على أرض بالتزوير

محليات
نشر: 2021-12-20 16:22 آخر تحديث: 2021-12-20 16:22
تحرير: ليندا المعايعة
مطرقة - تعبيرية
مطرقة - تعبيرية

أعادت المحكمة الجنائية السابعة المختصة بقضايا الفساد في جلسة عقدتها اليوم الاثنين، الأمور إلى نصابها في وقائع جرمية ارتكبتها سيدة ومواطن استوليا بالتزوير والاحتيال على قطعة أرض في منطقة خلدا تقدر قيمتها بنحو 600 ألف دينار، فقررت إعادة الأرض إلى مالكها الذي يقيم في الولايات المتحدة.


اقرأ أيضاً : أمن الدولة تصدر حكمها بأكبر قضية تصنيع مخدرات في الأردن


وفي التفاصيل، قال مصدر مسؤول في هيئة النزاهة ومكافحة الفساد إن المحكمة قررت وضع المجرمة بالأشغال المؤقتة لمدة سبع سنوات ووضع شريكها بالجريمة بالأشغال المؤقتة ثلاث سنوات بجناية التزوير المادي والمعنوي واستعمال مزوّر بالاشتراك وجنحة الاحتيال بالاشتراك وتزوير مصدقة كاذبة.

وكانت المجرمة وشريكها قد اتفقا على تزوير شهادة زواج تفيد بأنها الزوجة الثانية لصاحب الأرض ثم شهادة وفاة له وجميعها مصدقة بأختام مزوّرة للسفارة الأمريكية ووزارة الخارجية والأحوال المدنية ودائرة الأراضي والمساحة، بهدف الاستيلاء على قطعة الأرض العائدة له، وبعد أن تمّ نقل ملكية الأرض باسمها بأوراق مزوّرة تنازلت عنها لدائن يعمل بتجارة الدواجن بهدف تسديد ديون شريكها لدى ذلك التاجر وديونه بآلاف الدنانير لدى شركات دواجن أخرى، وعندما حاول التاجر الذي تمّ التحايل عليه بيع قطعة الأرض اكتشف أن جميع المعاملات كانت مزوّرة.


اقرأ أيضاً : جنايات عجلون ترفع عقوبة شخص اعتاد السَّرقة إلى 4 سنوات


وأضاف المصدر أن هذه واحدة من القضايا التي كانت أحالتها الهيئة إلى القضاء في وقت سابق.

أخبار ذات صلة

newsletter