أبو ذياب: حركة الأردنيين على العمرة ضعيفة - فيديو

محليات
نشر: 2021-12-15 07:54 آخر تحديث: 2021-12-15 12:47
الحرم المكي
الحرم المكي

أكد عضو شركات الحج والعمرة كمال أبو ذياب، اليوم الأربعاء، أن عدد الأردنيين الذين توجهوا لأداء العمرة منذ استئناف الرحلات في العاشر من شهر آب/أغسطس الماضي، عبر المنافذ البرية والجوية لم يتجاوز ألفي معتمر.


اقرأ أيضاً : السعودية: أداء العمرة لمن يبلغ 12 عاما فأكثر


وقال أبو ذياب في مداخلة هاتفية عبر برنامج "أخبار السابعة" الذي يبث عبر شاشة "رؤيا" من السبت إلى الخميس في تمام السابعة صباحا، إن الشركات في السابق وتحديدا في العام 2019 قبل جائحة كورونا، كان يتوجه لأداء العمرة من 5 إلى 7 آلاف مواطن في الأسبوع الواحد.

وأشاد بقرار وزارة الحج والعمرة السعودية المتضمن السماح بأداء العمرة والصلاة في الحرمين وزيارة الروضة الشريفة لمن تبلغ أعمارهم 12 عاما فما فوق، مشيرا إلى أن القرار السعودي من شأنه أن يحل مشكلة العائلات أيضا تخفيض التكلفة. 

وحول القرارات الأردنية الجديدة، التي بدأ العمل بها في الثاني عشر من كانون الأول/ديسمبر الجاري، أوضح أبو ذياب أن تلك الإجراءات تلقي بظلالها على المعتمرين وتزيد من التكلفة بأكثر من 70 دينارا.

ولفت إلى أن الإجراءات تتطلب حاليا إجراء فحص "بي سي آر" للقادمين من الأراضي السعودية قبل 72 ساعة من وصول المنافذ سواء البرية أو الجوية، أيضا إجراء فحص آخر على الحدود، على نفقة المعتمر.

ودعا الحكومة إلى إعفاء المعتمرين من رسوم فحص "بي سي آر"، في الوقت الذي أثنى فيه على دور وزارة الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية في إعفاء الموجودين حاليا في السعودية حتى تاريخ الرابع والعشرين من كانون الأول/ديسمبر الجاري من إجراء فحص "بي سي آر" قبل 72 ساعة، وعلى الحدود.

وكانت وزارة الحج والعمرة السعودية قد أعلنت أمس الثلاثاء، أنه يجب على القادمين من الخارج بمختلف أنواع التأشيرات، تسجيل إثبات اللقاح في منصة "قدوم" قبل دخول السعودية، والتسجيل في تطبيقي "توكلنا واعتمرنا" بعد الوصول إلى المملكة.


اقرأ أيضاً : للزيارات القصيرة والحج والعمرة.. السعودية تسمح بلقاح جديد


وأشارت إلى أنه بعد تحديث الحالة الصحية يمكن حجز تصاريح العمرة والصلوات والزيارة، لافتة إلى أن شركة العمرة ستتولى استخراج التصاريح اللازمة للمعتمرين القادمين بتأشيرة عمرة من خارج السعودية.

أخبار ذات صلة

newsletter