الصفدي يلتقي المفوض الاوروبي لشؤون التوسع والجوار

محليات
نشر: 2021-11-30 13:22 آخر تحديث: 2021-11-30 13:22
الصفدي يلتقي المفوض الاوروبي لشؤون التوسع والجوار
الصفدي يلتقي المفوض الاوروبي لشؤون التوسع والجوار

استقبل نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، اليوم الثلاثاء، المفوض الأوروبي لشؤون التوسع والجوار في الاتحاد الأوروبي أوليفر فارهيلي، وتناول اللقاء سبل تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين المملكة والاتحاد الأوروبي، وآخر المستجدات الإقليمية.

واستعرض الصفدي وفارهيلي برامج الشراكة والدعم المقدمة من ‫الاتحاد الأوروبي إلى المملكة، وأكّدا عمق الشراكة الأردنية-الأوروبية ورحابة آفاق تطويرها في المجالات كافة، واتفقا على استمرار التواصل والتشاور لتحديد أولوياتها وخصوصاً في الجانبين الاقتصادي والاستثماري، وذلك لتجاوز التحديات الاقتصادية وإسناد برامج النمو اللذان يشكلان أولويةً في سياسات المملكة الاقتصادية.


اقرأ أيضاً : الأردن يحتضن أول لقاء أمني عربي أوروبي


كما بحثا برامج الدعم وخصوصاً في إطار آلية البرامج متعددة السنوات ضمن أداة الجوار للتعاون الدولي والتنمية. وناقشا الخطوات لزيادة التعاون في إطار اتفاقية أولويات الشراكة للأعوام 2021-2027 والتي سيتم توقيعها خلال الفترة المقبلة. 

وثمّن الصفدي دعم الاتحاد الأوروبي لبرامج الدعم المتنوعة وخصوصاً المتمثلة في توفير اللقاحات، ومواجهة أعباء جائحة كورونا. وأعاد الصفدي تأكيد حرص المملكة على تعزيز الشراكة مع الاتحاد الأوروبي في المجالات كافة، وبما يخدم العلاقات الثنائية مع الاتحاد الأوروبي وأيضاً في إطار الشراكة الأورو- متوسطية. 


اقرأ أيضاً : زيغان لـ"أخبار السابعة": الحكومة الأردنية لها دور كبير في تعليق إضراب "أونروا"..فيديو


واستعرضا آخر التطورات الإقليمية، وفي مُقدمها القضية الفلسطينية، والجهود المبذولة لحل الأزمات في المنطقة، وإيجاد حل سياسي للأزمة السورية وتبعاتها.

وبحث اللقاء موضوع اللاجئين الذين تستضيفهم المملكة، وضرورة استمرار المجتمع الدولي بتقديم العون والمساعدة لهم، ولا سيما في ضوء تراجع الاهتمام والدعم الدوليين في قضية اللاجئين. وثمّن الصفدي الدعم الذي يقدمه الاتحاد الأوروبي لمساعدة المملكة على تحمل أعباء اللجوء. 

وأشاد فارهيلي بدور المملكة، بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني، في تكريس الأمن والاستقرار في المنطقة، لافتاً إلى أن المملكة شريك استراتيجي مهم للاتحاد الأوروبي. مُؤكداً وقوف الاتحاد إلى جانب المملكة لمواجهة التحديات الاقتصادية، مُثمناً دور المملكة الإنساني إزاء اللاجئين السوريين، ومؤكداً التزام الاتحاد الأوروبي في دعم المملكة لمواجهة أعباء استضافتهم.

أخبار ذات صلة

newsletter