زيغان لـ"أخبار السابعة": الحكومة الأردنية لها دور كبير في تعليق إضراب "أونروا".. فيديو

محليات
نشر: 2021-11-30 08:24 آخر تحديث: 2021-11-30 16:00
أونروا
أونروا

أعلن رئيس اتحاد العاملين في أونروا الأردن رياض زيغان، اليوم الثلاثاء، أنهم قرروا تعليق الإضراب المفتوح المقرر الخميس المقبل.

وأكد زيغان لـ "أخبار السابعة"، التي تعرض على شاشة رؤيا من السبت إلى الخميس عند السابعة صباحا بتوقيت الأردن، أن الإضراب علق بعد التوصل إلى عدة اتفاقات في اجتماع اللجنة الاستشارية، الذي تم أمس الاثنين، في عمان.


اقرأ أيضاً : الصفدي يشدد على أهمية الاستمرار في تقديم الدعم الكامل للأونروا


"المفوض العام للوكالة تعهد بصرف العلاوة السنوية وبأثر رجعي، وبضمانة من الدول المضيفة"، وفق زيغان.

ولفت إلى أن المفوض العام أقر بأنه لا يفكر في وضع الموظفين في إجازة استثنائية بدون راتب، وأنه في حال تم التفكير فيها سيتم العودة لرؤساء الاتحادات والدول المضيفة، وهذا يشكل عبئا عليها.


اقرأ أيضاً : إغلاق مكاتب الأونروا في بيروت احتجاجا على تقصيرها في تأمين الخدمات للاجئين الفلسطينيين


وختم زيغان "تدخل الحكومات وعلى رأسها الحكومة الأردنية ممثلة بوزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي له دور كبير في الوصول إلى الحلول المناسبة".

جاء ذلك بعد أن عقد نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي والمفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) فيليب لازاريني مؤتمراً صحفياً مشتركاً عقب انتهاء أعمال المؤتمر الوزاري الدولي لدعم الوكالة، الذي عُقد اليوم في بروكسل، برئاسة الأردن والسويد. 

وبيّن الصفدي، في تصريحاته، بأن عقد المؤتمر يُعد رسالةً مهمةً بأن المجتمع الدولي لا يزال يعمل من أجل إسناد الوكالة حتى تستطيع الاستمرار في تقديم خدماتها الحيوية للاجئين الفلسطينيين، بما في ذلك الحق في الحياة الكريمة والتعليم والرعاية الصحية، مؤكداً أنها حقوق غير قابلة للتصرف. 

وأشار الصفدي بأن المملكة ستستمر في العمل مع جميع الشركاء والأصدقاء من أجل ضمان توفير الدعم اللازم للوكالة التي تعاني من عجزٍ ماليٍ متكرر، مشيراً إلى أن اجتماع اليوم شكّل فرصةً لضمان توفير دعم متعدد السنوات للوكالة، والتأكيد على أن المجتمع الدولي لن يتخلى عن اللاجئين، وعن حقهم في الحصول على الحياة الكريمة، وبأنّ قضية اللاجئين قضية حية.

وشدّد الصفدي على ضرورة استمرار الأونروا في عملها إلى حين حل قضية اللاجئين وفق قرارات الشرعية الدولية بما في ذلك القرار 194 الذي يضمن حقهم في العودة والتعويض، وفي إطار حلٍ شاملٍ للقضية الفلسطينية على أساس حل الدولتين الذي يُنهي الاحتلال، ويجسد قيام الدولة الفلسطينية المستقلة، وعاصمتها القدس المحتلة على خطوط الرابع من حزيران 1967. 

أخبار ذات صلة

newsletter