الخارجية تدين استيلاء ميليشيا الحوثي على مجمع السفارة الأمريكية

محليات
نشر: 2021-11-20 12:37 آخر تحديث: 2021-11-20 12:37
مبنى وزارة الخارجية وشؤون المغتربين
مبنى وزارة الخارجية وشؤون المغتربين

دانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين قيام ميليشيا الحوثي بالاستيلاء على مجمع السفارة الأمريكية في صنعاء، والذي كان مستخدما قبل تعليق السفارة أعمالها عام 2015، ونهب وتخريب ممتلكات تابعة للسفارة.

وكما دانت الخارجية احتجاز وإساءة المعاملة للعديد من الموظفين اليمنيين وأفراد أسرهم الذين استمروا برعاية السفارة الأمريكية بعد أن تم تعليق أعمالها.


اقرأ أيضاً : مجلس الأمن يدعو الحوثيين إلى مغادرة السفارة الأمريكية في صنعاء


وعبّر الناطق الرسمي باسم الوزارة السفير هيثم أبو الفول عن إدانة واستنكار المملكة لهذه الأفعال والممارسات التي تعد خرقا فاضحا للقوانين والأعراف الدبلوماسية، واعتداء صارخا على حرمة مباني البعثات الدبلوماسية وحصاناتها. 

وشدد أبو الفول على ضرورة الإفراج الفوري والآمن عن جميع المحتجزين، ومغادرة مجمع السفارة، وإعادة ما تم نهبه.

وأعرب مجلس الأمن الدولي، ليلة أمس الجمعة، عن إدانته لاستيلاء ميليشيات الحوثي المدعومة من إيران على مجمع السفارة الأمريكية السابق في صنعاء باليمن.

وقال في بيان: "مجلس الأمن الدولي بأشد العبارات، عملية الاستيلاء الأخيرة والمستمرة على مجمع السفارة الأمريكية السابق في صنعاء باليمن من قبل جماعة الحوثي، والتي احتجز فيها عشرات الموظفين"

ودعا مجلس الأمن الدولي إلى انسحاب فوري لجميع المسلحين من ميليشيات الحوثي من الأماكن التي استولوا عليها في اليمن.

وأضاف البيان أن اتفاقيات فيينا الدولية تحظر أي اقتحام للأماكن الدبلوماسية التي "يجب احترامها وحمايتها".

وقبل أسبوع، دعت الولايات المتحدة إلى الإفراج الفوري عن موظّفين يمنيين في السفارة الأمريكية أوقفوا في صنعاء، بعدما اقتحم الحوثيون مكاتبها.

والسفارة الأمريكية في صنعاء مغلقة منذ 2015 عندما نقلت الولايات المتحدة موظفيها الدبلوماسيين إلى الرياض.

وفي مطلع نوفمبر الجاري، دعت الولايات المتحدة ميليشيات الحوثي إلى "إنهاء عنفها العبثي"، الذي تمارسه بحق اليمنيين، لا سيما المدنيين منهم.


اقرأ أيضاً : الأردن يدين الاعتداءات الحوثية على السعودية


وقالت القائمة بأعمال السفير الأمريكي لدى اليمن، كاثي ويستلي: "يجب على الحوثيين إنهاء هذه الحلقة المفرغة من العنف العبثي، والموافقة على وقف شامل لإطلاق النار".

وجاءت تصريحات ويستلي في رسالة لها، استنكرت من خلالها الهجمات الحوثية الأخيرة على محافظة مأرب شمال شرقي اليمن، والتي تسببت بمقتل عشرات المدنيين، غالبيتهم من الأطفال والنساء.

وتسبب هجوم الحوثيين على المديريات الجنوبية لمحافظة مأرب، إلى زيادة عدد النازحين والمهجرين قسريا من تلك المناطق، حيث بلغ عددهم منذ مطلع شهر سبتمبر الماضي، نحو 54 ألف شخص.

أخبار ذات صلة

newsletter