شرطة بريطانيا تتعامل مع انفجار سيارة في ليفربول على أنه عمل "ارهابي"

عربي دولي
نشر: 2021-11-15 17:22 آخر تحديث: 2021-11-15 17:23
شرطة بريطانيا تتعامل مع انفجار سيارة في ليفربول على أنه عمل "ارهابي"
شرطة بريطانيا تتعامل مع انفجار سيارة في ليفربول على أنه عمل "ارهابي"

وصفت الشرطة البريطانية الإثنين انفجار سيارة أجرة أمام مستشفى في ليفربول بشمال انكلترا على أنه "عمل إرهابي" فيما اعتُبر السائق "بطلا" لانه أتاح تجنب "كارثة".


اقرأ أيضاً : قتلى وجرحى بانفجار في مسجد بولاية ننغرهار الأفغانية


في إطار التحقيق تم توقيف ثلاثة رجال (29 و26 و21 عاما) في حي كينزغتون في ليفربول بموجب قانون مكافحة الارهاب، وأعلنت الشرطة خلال مؤتمر صحافي الاثنين عن اعتقال رجل رابع يبلغ من العمر 20 عاما.

وقالت الشرطة إنها تتعامل مع هذا الحادث على أنه "عمل إرهابي" موضحة انه "لا يزال يجب تحديد" دوافع هذا العمل.

سيترأس رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون بعد الظهر اجتماعا للجنة الأزمة التابعة للحكومة يخصص لهذا الموضوع كما أعلن داونينغ ستريت.

يعتقد المحققون ان العبوة "صنعها" الراكب الذي توفي بعد الانفجار. 

تمت مداهمة عنوانين، احدهما في جادة راتلاند في ليفربول حيث "عثر على عناصر مهمة وسيكون من اللازم اجراء أبحاث إضافية اليوم ويحتمل في الأيام المقبلة".

وكان الراكب استقل سيارة الأجرة من جادة راتلاند في ليفربول وطلب من السائق نقله الى مستشفى النساء الواقع على بعد عشر دقائق.

أمام هذا المستشفى وقع الانفجار قبيل الساعة 11 بالتوقيت المحلي وغرينتش الأحد في وقت كانت بريطانيا تحيي ذكرى ضحايا الحروب في مناسبة "أحد الذكرى" وعلى بعد أمتار من كاتدرائية ليفربول حيث تجمع مئات الجنود وقدامى المحاربين وحشود.

وقال راس جاكسون المكلف شرطة مكافحة الارهاب في المنطقة بشأن هذا الحفل، خلال مؤتمر صحافي الاثنين "لا يمكننا إقامة رابط في هذه المرحلة لكنها فرضية في التحقيق نستطلعها".

وأوضح أن المحققين يعتقدون انهم حددوا هوية الراكب لكنهم لا يرغبون في كشفها في الوقت الراهن.

"شجاعة لا تصدق"

وصف مسؤولون سياسيون وبعض الصحف سائق سيارة الأجرة الذي أصيب في الانفجار بانه "بطل" لانه أتاح تجنب سقوط قتلى.

وقال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون خلال زيارة الى مركز طبي في لندن "إنه تحقيق جار، لا يمكنني بالتالي التعليق على التفاصيل او تحديد من أي نوع هو الحادث لكن يبدو ان سائق سيارة الأجرة المعني تصرف بسرعة بديهة وشجاعة لا تصدق".

كتبت "ديلي مايل" أن الراكب أوحى له بانه "مثير للشبهة" فأبقاه داخل السيارة التي أقفل أبوابها قبل أن يلوذ بالفرار.

وقالت رئيسة بلدية ليفربول جوان اندرسون في حديث مع "بي بي سي" "تمكن سائق سيارة الأجرة بفضل جهوده البطولية من درء كارثة رهيبة كان يمكن أن تقع في المستشفى" مؤكدة انه "أقفل أبواب" السيارة.

وأعلنت الشرطة أنه غادر المستشفى الذي كان يعالج فيه.

وقال رئيس حزب المحافظين أوليفييه دودن"هذا يذكرنا بان التهديد الارهابي لم ينته".

وفي تعليقه على تصرف السائق الذي تحدثت عنه الصحافة شدد دودن على "التناقض بين جبن الهجوم الارهابي وشجاعة البريطانيين العاديين في كل مكان في البلاد الذين يفضّلون حياة الآخرين على حياتهم".


اقرأ أيضاً : داعش يتبنى هجوما أسفر عن مقتل صحفي في كابول


دعوة الى التيقظ

أعلنت الشرطة المحلية أنها ابلغت بالامر عند الساعة 11,00 وتدخلت على الفور.

وأظهرت صور نشرتها وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي موقع الانفجار حيث فرضت الشرطة طوقا أمنيا وسط تصاعد للدخان الكثيف.

وأفاد قائد جهاز إطفاء مرزيسايد فيل غاريغان أن الحريق كان مشتعلا حين وصلت عربات الإطفاء.

وحضت الشرطة السكان على "الحفاظ على الهدوء والتيقظ".

أخبار ذات صلة

newsletter