مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

داعش يتبنى هجوما أسفر عن مقتل صحفي في كابول

داعش يتبنى هجوما أسفر عن مقتل صحفي في كابول

داعش يتبنى هجوما أسفر عن مقتل صحفي في كابول

نشر :  
منذ سنتين|
اخر تحديث :  
منذ سنتين|

تبنت عصابة داعش الإرهابية، هجوما وقع السبت في حي في كابول غالبية سكانه من الشيعة، وأدى إلى مقتل صحافي وجرح أربعة أشخاص آخرين.

وفي بيان نشرته إحدى قنواته على تلغرام، أعلن داعش - ولاية خراسان، الجماعة المسلحة الأكثر تطرفا في أفغانستان، أنّ عناصره فجّروا عبوتين لاصقتين داخل حافلتين للرافضة المشركين" السبت ما أسفر عن "مقتل وإصابة نحو عشرين منهم، بينهم صحافي يعمل في إحدى القنوات الموالية للطواغيت".


اقرأ أيضاً : مقتل 68 سجينا في أعمال شغب في سجن غواياكيل في الإكوادور


ووقع الانفجار في منطقة دشت برجي، وهي إحدى ضواحي غرب كابول وغالبية سكانها من الهزارة، وقتل فيه الصحافي حامد سيغاني مراسل تلفزيون "أريانا" الخاص.

وكانت المنطقة تعرّضت مطلع أيار/مايو لهجوم دموي تخلّلته سلسلة انفجارات أمام مدرسة للبنات. وقُتل في الهجوم أكثر من 85 شخصا غالبيتهم من الطالبات، وجرح أكثر من 300 آخرين.

ومنذ استيلائها على السلطة في 15 آب/أغسطس، تؤكد حركة طالبان أن إعادة إرساء الأمن أولولية بالنسبة إليها، لكنّها تواجه موجة هجمات يشنّها داعش -ولاية خراسان.

ويُعد تنظيم داعش الخصم الرئيسي لطالبان في أفغانستان، وقد استهدف في الأسابيع الأخيرة الحركة وأقلية الهزارة الشيعية.