كود تتبع لكل عبوة زيت على أرض مهرجان الزيتون

الأردن
نشر: 2021-11-09 16:55 آخر تحديث: 2021-11-09 18:18
تحرير: صالح الفرجات
زيت الزيتون
زيت الزيتون

أعلن مدير عام المركز الوطني للبحوث الزراعية، الدكتور نزار حداد، إدخال تقنية تتبع (كود) لكل عبوة زيت تدخل إلى أرض مهرجان الزيتون الوطني الذي ينطلق في 25 الشهر الحالي بتنظيم من مشروع (ديكابلوس)، أحد مشاريع حاضنة الابتكار الزراعي في المركز.


اقرأ أيضاً : وزير الزراعة: وقف استيراد زيت الزيتون حماية للمنتج المحلي


وأوضح حداد في بيان صادر عن المركز اليوم الثلاثاء، أهمية التقنية للتأكيد من أنه جرى أخذ عينات من الزيت لإجراء الفحص الحسي والكيماوي لضمان جودة وسلامة الزيت، مشيرا إلى أن معلومات الكود تحتوي على اسم المشارك أو المزارع والجهة الفاحصة للزيت واسم الفاحص ونتائج الفحص والتقييم حسب الفحص الحسي أو الكيماوي.

ولفت حداد إلى سهولة قراءة معلومات الكود عن طريق التلفون المحمول، والتي تتيح لرواد المهرجان معرفة المعلومات كافة حول الزيت وجودته.

ونوه حداد إلى أن اعتماد كود التتبع في المهرجان سيعزز الثقة والشفافية بين المشارك والمشتري من خلال معرفة جودة الزيت قبل الشراء، مؤكداً أن الكود سيكون على كل تنكة زيت أو عبوة تدخل أرض المهرجان.

بدوره، عبّر مدير شركة ديكابلوس، عبدالرحمن الحباشنة، عن شكره للمركز الوطني للبحوث الزراعية لتوظيف مخرجات حاضنة الابتكار الزراعي في مهرجان الزيتون.

وأضاف أن "قبول مشروع ديكابلوس في الحاضنة سيمكننا من تحويل الأفكار إلى مشاريع حقيقية تترجم على أرض الواقع ولها انعكاس بارز على القطاع الزراعي وتحقيق الأمن الغذائي والاجتماعي والاقتصادي والتنمية المستدامة".

وكان وزير الزراعة المهندس خالد الحنيفات، قد صرح أن الوزارة دعمت قطاع الزيتون والذي يصنف ببيدر المحاصيل الوطنية، من خلال دعم الصادرات بواقع مليون دينار لتخفيض الفائض وتوقيع الاتفاقيات اللازمة لتقسيط الزيت على موظفي الحكومة. 

وأشار الحنيفات إلى متابعة فتح أسواق جديدة لمنتجات زيت الزيتون ومساندة جهود القطاع الخاص في التواصل مع أسواق خارجية جديدة، إضافة إلى وقف كل أشكال استيراد زيت الزيتون حمايةً للمنتج المحلي.


اقرأ أيضاً : البنك المركزي يطلق الحملة الوطنية "ادخر.. لتزدهر"


وأوضح الحنيفات أن مهرجان الزيتون لهذا العام سيكون مختلفاً، حيث سيقام على مساحة 11 ألف متر ولمدة 10 أيام ومن المتوقع أن يستوعب 25 بالمئة من المنتج المحلي من زيت الزيتون، إضافة إلى تسويق المنتجات الريفية من صناعات غذائية وحرف.

وتسعى وزارة الزراعة بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم إلى إشراك جميع مديريات الزراعة ومديريات التربية في محافظات المملكة بفعاليات اليوم الوطني لتوعية وإرشاد الطلبة لطرق القطاف المثلى ونقل الإرشادات السليمة لأسرهم من المزارعين.

أخبار ذات صلة

newsletter