الهند.. نيودلهي تختنق تحت سحابة تلوث

عربي دولي
نشر: 2021-11-08 12:32 آخر تحديث: 2021-11-08 12:32
ضباب دخاني في نيودلهي
ضباب دخاني في نيودلهي

التحفت العاصمة الهندية نيودلهي بسحابة سميكة من الضباب الدخاني في أوج فترة احتفالات عيد ديوالي الهندوسي الذي يشهد تجتمع الملايين من العائلات والأصدقاء.


اقرأ أيضاً : بكين تغلق طرقات وملاعب بسبب تلوث الهواء


وتُصنف نيودلهي من أكثر مدن العالم تلوثا، بسبب انبعاثاتها من الغازات السامة المتأتية من قطاع الصناعة وحركة المرور وحرق المساحات الزراعية الذي يملأ دخانه الأجواء في كل شتاء.

واستفاق سكان المدينة البالغ عددهم 20 مليونا على سحابة رمادية وصفراء من المتوقع أن تشتد سماكتها خلال الأيام المقبلة، وفق الخبراء حيث بلغ معدل الجسيمات الدقيقة بقطر 2.5 ميكرومتر، وهي الأرفع والأكثر تلويثا للهواء، مستوى أقصى قارب 389 الخميس، وفق محطات قياس نوعية الهواء التابع لوكالة "سافار" الحكومية.

وهذا المستوى أعلى بخمس عشرة مرة من الحدود الموصى بها من منظمة الصحة العالمية. وأوصت هيئة "سافار" الحكومية السكان بتفادي النشاطات الخارجية ووضع كمامات.

وحذرت الوكالة أيضا من أن إطلاق المفرقعات بصورة غير قانونية خلال احتفالات ديوالي أو عيد الأنوار الهندوسي قد يرفع من مستوى التلوث الجمعة.

وتتفاقم هذه الظاهرة جراء حرق المساحات الحرجية من مزارعي الولايات المجاورة بهدف تطهير الأراضي قبل حراثة الأرض. ولا تزال هذه الممارسة مستمرة رغم منعها منذ 2015، وهي تتسبب بمستويات تلوث قصوى خلال فصل الشتاء.


اقرأ أيضاً : استشاري أمراض صدرية: تلوث الهواء قد يؤدي إلى الوفاة.. فيديو


ويموت سنويا أكثر من مليون شخص في الهند بسبب الهواء السام، كما أن له تأثير اقتصادي سيء على الولايات الشمالية المكتظة بالسكان، والعاصمة التي يعيش بها وحدها 20 مليون شخص.

وقال نظام المراقبة التابع للوزارة الاتحادية لعلوم الأرض في بيان بموقعه على الإنترنت إن من المتوقع أن يتحسن الوضع في نيودلهي ابتداء من ساعة متأخرة من مساء الأحد، لكن مستوى تلوث الهواء سيظل ضمن فئة "سيء للغاية" التي يمكن أن تتسبب في أمراض الجهاز التنفسي إذا استمر التعرض للهواء الملوث فترة طويلة.

أخبار ذات صلة

newsletter