وزارة الأشغال: الانتهاء من حديقة الرصيفة البيئية منتصف العام المقبل

محليات
نشر: 2021-10-30 20:07 آخر تحديث: 2021-10-30 20:07
الكسبي يتفقد سير العمل بمشروع الحديقة البيئية في الرصيفة
الكسبي يتفقد سير العمل بمشروع الحديقة البيئية في الرصيفة

تفقد وزير الاشغال العامة والاسكان يحيى الكسبي اليوم السبت، سير العمل بمشروع الحديقة البيئية ضمن مشروع إعادة تأهيل تلال الفوسفات في لواء الرصيفة.

وقال الكسبي خلال الجولة التفقدية للمشروع، إن مشروع الحديقة البيئية يأتي حرصا من الحكومة لترجمة التوجيهات الملكية إلى واقع فيما يتعلق بالحفاظ على البيئة ومواجهة التغير المناخي الذي يعتبر من ابرز تحديات العصر والذي تتطلب مواجهته تضافر الجهود، مؤكدا أن وزارة الاشغال وبالتعاون مع شركائها تدعم انشاء المشاريع البيئية.


اقرأ أيضاً : حي الحمرا في الأغوار الشمالية.. 17 عاما بلا خدمات أساسية


وبين أن الاعمال في المشروع تهدف الى إنشاء منطقة بيئية صحية وحيوية مستدامة لتكون متنفسا طبيعيا وملجأ لساكني المنطقة.

وأستمع الكسبي من المعنيين إلى إيجاز مفصل حول سير الاعمال في المشروع، حيث تقام الحديقة على قطعة ارض مساحتها 74.5 دونم وتشمل كافة المتطلبات والاحتياجات اللازم توفيرها كمتنزه وجلسات خارجية ونوافير مياه ومناطق لألعاب الاطفال، بالإضافة الى 3 ملاعب رياضية ومسرح خارجي وممرات لهواة المشي، ومحاطة بالمناطق الخضراء والاحواض الزراعية.

كما تم استخدام نباتات وأشجارالندرة المائية التي تتحمل الجفاف في تصميم الحديقة حيث تحتاج إلى رعاية فقط في بداية زراعتها، كما تم توفير الخدمات اللازمة من وحدات صحية وأكشاك وخزانات مياه ارضية.


اقرأ أيضاً : الأشغال: 26% نسبة الإنجاز في مشروع إعادة تأهيل طريق الشحن الجوي


واشار وزير الاشغال، إلى أن الوزارة تولي اهمية لاستخدام المواد الصديقة للبيئة في مشاريعها كافة للحد من آثار التلوث البيئي ايمانا بدور الوزارة في مواجهة التلوث البيئي والانحباس الحراري الذي تسعى موسسات الدولة كافة لمواجهته والحد من آثاره.

وأوعز الكسبي إلى المعنيين بتزويد الوزارة بنسب الانجاز وسير العمل بشكل دوري ومفصل، وأي عائق يواجه سير العمل ليصار إلى حله.

أخبار ذات صلة

newsletter