مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

وزير الخارجية القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني

وزير الخارجية القطري في أبو ظبي

وزير الخارجية القطري في أبو ظبي

نشر :  
منذ سنتين|
اخر تحديث :  
منذ سنتين|

استقبل ولي عهد أبوظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، الأربعاء وزير الخارجية القطري محمد بن عبدالرحمن في زيارة هي الأولى للمسؤول القطري منذ تفجر الأزمة الخليجية.


اقرأ أيضاً : محمد بن راشد يلتقي أمير قطر في بغداد


وبحث محمد بن زايد آل نهيان و محمد بن عبدالرحمن آل ثاني خلال اللقاء الذي جرى في قصر الشاطئ في إمارة أبو ظبي، العلاقات الثنائية و سبل تعزيزها بما يخدم مصالح البلدين.

وحضر اللقاء الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني للإمارات و الشيخ حمدان بن محمد بن زايد آل نهيان.

وفي وقت سابق من العام الحالي، بدأ وزير الداخلية السعودي الأمير عبد العزيز بن سعود، زيارة رسمية إلى قطر قادما من العراق.

وذكرت وكالة الأنباء القطرية الرسمية (قنا)، في بيان مقتضب أن رئيس الوزاء القطري، وزير الداخلية الشيخ خالد بن خليفة بن عبدالعزيز آل ثاني كان في استقبال بن سعود والوفد المرافق له لدى وصولهم إلى مطار الدوحة الدولي.

ولم تذكر الوكالة تفاصيل أخرى بشأن مدة وأجندة زيارة الوزير السعودي إلى قطر.


اقرأ أيضاً : أمير قطر يدعو السيسي لزيارة الدوحة


وقبل وصوله إلى الدوحة، بحث وزير الداخلية السعودي مع رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي خلال زيارة إلى بغداد، السبت، التعاون الأمني بين البلدين في مكافحة الإرهاب، وفق بيان صدر عن مكتب الأخير.

واندلعت منتصف 2017، أزمة سياسية حادة قطعت خلالها كل من السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر، بزعم دعمها لجماعات متطرفة، وهو ما نفته الدوحة.

وفي 5  كانون الثاني الماضي، جرى الإعلان في القمة الخليجية الـ41 بالسعودية عن توقيع اتفاق للمصالحة أنهى أصعب أزمة منذ تأسيس مجلس التعاون لدول الخليج العربية في 1981.

ولاحقا، تم استئناف الرحلات التجارية وفتح المعابر البرية بين السعودية وقطر، فضلا عن تبادل الزيارات والسفراء والاتصالات بين مسؤولي البلدين.