الصناعة والتجارة توضح حيثيات تطوير برامج دعم الصناعة الوطنية

اقتصاد
نشر: 2021-10-06 08:53 آخر تحديث: 2021-10-06 08:53
مبنى وزارة الصناعة والتجارة والتموين - ارشيفية
مبنى وزارة الصناعة والتجارة والتموين - ارشيفية

قالت وزارة الصناعة والتجارة والتموين إنه في إطار تنفيذها لبرنامج أولويات الحكومة نحو تحسين بيئة الاستثمار وممارسة الأعمال وزيادة تنافسية المنتجات الوطنية في الأسواق المحلية والتصديرية، تعمل الوزارة على عدة مشاريع من ضمنها إنشاء صندوق لدعم وتطوير الصناعة المحلية.

وأوضحت أن ذلك يتطلب مراجعة نظام دعم وتحفيز الأنشطة الصناعية الحالي، لا سيما مع ورود عدد من الشكاوى من الشركات الصناعية حول صعوبة تحقيق الاشتراطات الواردة في برنامج الدعم الحالي.


اقرأ أيضاً : العمري لـ"أخبار السابعة": هذه الحلول تمكن المواطن الأردني من امتلاك شقة سكنية بأسعار مناسبة


وأضافت الوزارة أنها شكلت لجنة فنية بعضوية الجهات المعنية من القطاعين العام والخاص لتدارس السيناريوهات المقترحة لدعم الأنشطة الصناعية وتعظيم الاستفادة من برامج الدعم المقدمة لخدمة شريحة أوسع من الصناعيين وتمكينهم من تطوير المنتج الصناعي وتعزيز نفاذه إلى الأسواق الخارجية.

وأشارت الوزارة إلى انه تم عقد سلسلة من الاجتماعات الفنية بمشاركة ممثل عن غرفة صناعة الأردن للخروج بنظام بديل يخدم المصلحة الوطنية وبما لا يتعارض مع التزامات الأردن في إطار منظمة التجارة العالمية.

وأكدت أن المناقشات ما تزال قائمة في إطار اللجنة ولم يتم التوصل إلى صيغة نهائية لبرنامج الدعم المقترح.


اقرأ أيضاً : الشركة اللوجستية: لا نبيع المشتقات النفطية ومهمتنا التخزين والمناولة


وأوضحت أن عدد الشركات المستفيدة من برنامج دعم صادرات القطاع الصناعي الحالي بلغ 22 شركة صناعية فقط وذلك عن صادرات عام 2019 وبمبلغ إجمالي بلغ خمسة ملايين دينار أردني، وذلك في قطاعات الهندسة الكيماوية، الصناعات البلاستيكية، منتجات البحر الميت والاسمنت، حيث يوجد حالياً 60 طلبا قيد الدراسة.

أخبار ذات صلة

newsletter