مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

واشنطن: سياستنا تهدف إلى مقاربة تدريجية وعملية لدبلوماسية جادة ودائمة مع كوريا الشمالية

واشنطن: ليست لدينا "أيّ نوايا عدائية" تجاه كوريا الشمالية

واشنطن: ليست لدينا "أيّ نوايا عدائية" تجاه كوريا الشمالية

نشر :  
منذ سنتين|
اخر تحديث :  
منذ سنتين|

أعلنت الولايات المتحدة الأربعاء أنها لا تضمر لكوريا الشمالية "أي نوايا عدائية" وتدعوها مجدداً للدخول في حوار من دون أي شروط مسبقة، وذلك بعيد تأكيد الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ-أون أن دعوات الحوار الأمريكية هدفها "إخفاء خداع (الولايات المتحدة) وأعمالها العدائية" تجاه بلاده.


اقرأ أيضاً : واشنطن "تدين" التجربة الصاروخية الكورية الشمالية


وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية إن "سياستنا تهدف إلى مقاربة تدريجية وعملية لدبلوماسية جادة ودائمة مع كوريا الشمالية".

وجدد المتحدث التأكيد على أن إدارة الرئيس جو بايدن مستعدة للقاء مسؤولين كوريين شماليين من دون أي شروط مسبقة.

وقال "الولايات المتحدة مستعدة للقاء مسؤولين كوريين شماليين من دون شروط مسبقة، ونأمل أن تستجيب كوريا الشمالية إيجاباً لعرضنا".

وأتى تصريح المتحدث الأمريكي بعيد رفض كيم عرض حوار قدمته إليه الولايات المتحدة، معتبراً إياه محاولة من واشنطن "لإخفاء خداعها وأعمالها العدائية"، بحسب ما أفاد الإعلام الرسمي في بيونغ يانغ.

ونقلت صحيفة "رودونغ سينمون" الرسمية عن كيم قوله أمام "المجلس الأعلى للشعب" إنه "منذ تسلمت الإدارة الأميركية الجديدة مهامها، فإن التهديد العسكري للولايات المتحدة وسياستها العدائية ضدنا لم يتغيرا على الإطلاق، لا بل أصبحا أكثر خداعاً".

وأعلنت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن مراراً عن استعدادها للقاء مسؤولين كوريين شماليين في أي مكان وزمان ومن دون شروط مسبقة، وذلك في إطار الجهود الرامية لإخلاء شبه الجزيرة الكورية من السلاح النووي.

وفي وقت سابقـ أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أن الولايات المتحدة "تدين" التجربة الصاروخية التي أجرتها كوريا الشمالية الثلاثاء، مطالبة في الوقت نفسه بيونغ يانغ بالانخراط في حوار.

وقالت الوزارة في بيان إن "الولايات المتحدة تدين إطلاق جمهورية كوريا الشعبية الديموقراطية صاروخاً"، مؤكدة أن هذه التجربة الصاروخية "تشكل انتهاكاً للقرارات العديدة التي أصدرها مجلس الأمن الدولي وتشكل تهديداً لجيران جمهورية كوريا الشعبية الديموقراطية وللمجتمع الدولي".

وأضافت "نحن ما زلنا ملتزمين مقاربة دبلوماسية تجاه جمهورية كوريا الشعبية الديموقراطية وندعوها للانخراط في حوار".