"الصيادلة" تحمل الحكومة مسؤولية أي انقطاع للدواء في الأردن

محليات
نشر: 2021-09-27 16:12 آخر تحديث: 2021-09-27 17:34
تحرير: رامي عيسى
صيدلية - الصورة تعبيرية
صيدلية - الصورة تعبيرية

أكد نقيب الصيادلة الدكتور زيد الكيلاني، أن مديونية القطاع الدوائي في الأردن على الحكومة بلغت قرابة 160 مليون دينار.

وقال الكيلاني في تصريح لـ"رؤيا"، اليوم الاثنين، إنه في حالة لم تسدد الحكومة المبالغ المترتبة عليها لشركات الأدوية، التي تعاني من نقص السيولة، فإن ذلك يدق ناقوس الخطر من حيث عدم تأمين احتياجات القطاع الصحي من الأدوية والمستلزمات الطبية.


اقرأ أيضاً : وزير الصحة: استراتيجية لمكافحة الأمراض غير السارية في الأردن


وأشار إلى أن جميع الأدوية متوفرة في القطاع الصحي، وأن مخزون الأدوية في الأردن متوفر ويكفي لقرابة 6 أشهر.

وحمل الكيلاني الحكومة المسؤولية الكاملة في حال انقطاع الأدوية عن القطاعين العام والخاص.

وأكد أن النقابة خاطبت الحكومة مرات عدة، لتسديد مطالبات شركات الأدوية، إلا أنها لم تسدد غير 20 مليونا من الديون فقط البالغة 160 مليون دينار، ما يعني 12.5 في المئة من الديون.


اقرأ أيضاً : الأوبئة تناقش منح جرعة اللقاح الثالثة الأسبوع الجاري


وقال: "إن مدة التقدم لعطاءات الأدوية للقطاع الصحي انتهت، وإن شركات الأدوية لا تملك القدرة على استيراد الأدوية، بسبب نقص السيولة".

وأشار الكيلاني إلى أن بعض الديون على القطاع العام مر عليها أكثر من أربع سنوات، خاصة (المستشفيات الجامعية)، لافتا إلى أنه تم تخصيص 50 مليون دينار في ملحق الموازنة، وتبين انها لم تصرف لمستحقيها من موردي الدواء.

أخبار ذات صلة

newsletter