كورونا حصدت في أمريكا أرواحا أكثر مما فعلت الإنفلونزا الإسبانية

عربي دولي
نشر: 2021-09-21 07:07 آخر تحديث: 2021-09-21 15:15
الإنفلونزا الإسبانية الوباء الأكثر فتكا في تاريخ البشرية
الإنفلونزا الإسبانية الوباء الأكثر فتكا في تاريخ البشرية

أفادت بيانات نشرتها جامعة جونز هوبكنز، التي تعتبر مرجعا في تتبع الإصابات والوفيات الناجمة عن جائحة كوفيد-19، أن فيروس كورونا حصد في الولايات المتحدة أرواحا أكثر مما فعلت الإنفلزلونزا الإسبانية قبل قرن من الزمن.

ووفقا لآخر حصيلة نشرتها الجامعة، فإن أكثر من 675,700 مصاب بفيروس كورونا في الولايات المتحدة توفوا منذ بدأ الجائحة في مطلع العام الماضي.


اقرأ أيضا : 30 وفاة وأكثر من 6 آلاف إصابة جديدة بكورونا لدى الاحتلال الإسرائيلي


ووفقا للمؤرخين والمراكز الأمريكية للوقاية من الأمراض ومكافحتها، الوكالة الصحية الرئيسية في الولايات المتحدة، فإن الإنفلونزا الإسبانية التي ضربت البشرية في العامين 1918-1919 حصدت أرواح ما لا يقل عن 50 مليون شخص في جميع أنحاء العالم، ببينهم 675,000 في الولايات المتحدة.

وبهذا تكون الإنفلونزا الإسبانية قد خسرت الإثنين لقبها كأخطر جائحة في تاريخ الولايات المتحدة الحديث، أقله من ناحية الحصيلة الإجمالية للوفيات الناجمة عنها.

لكن، خلافا لكوفيد-19، فإن جائحة الإنفلونزا الإسبانية فتكت خصوصا بفئات عمرية يفترض أنها تتمتع بصحة جيدة، بما في ذلك الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات والأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و40 عاما.

وسجلت منظمة الصحة العالمية خلال الساعات الـ24 الماضية حول العالم نحو 450 ألف إصابة وأكثر من 7 آلاف وفاة جديدة بعدوى فيروس كورونا "كوفيد-19".


اقرأ أيضا : "فايزر": لقاحنا آمن للأطفال بين سن 5 و11 عاما


وأفادت إحصائية المنظمة أمس الاثنين برصد 453600 إصابة جديدة بالفيروس، مقابل 503 آلاف في بيانات الأحد، ليرتفع عدد الحالات العام في العالم إلى مستوى 228.394 مليون.

وأضافت المنظمة أنها سجلت خلال الساعات الـ24 الماضية 7287 وفاة جديدة جراء المرض مقارنة مع 7665 في إحصائية الأحد، لتصل حصيلة ضحايا الجائحة في العالم إلى 690186 متوفيا.

وسبق أن توقع المدير العام لمنظمة الصحة العالمية أن عدد الإصابات بفيروس كورونا في العالم سيتجاوز حاجز 300 مليون حالة في أوائل العام المقبل.

أخبار ذات صلة

newsletter