كف يد حاكم إداري عن العمل بعد اتهامه باستثمار الوظيفة العامة

محليات
نشر: 2021-09-13 15:34 آخر تحديث: 2021-09-13 15:34
مطرقة قاض - تعبيرية
مطرقة قاض - تعبيرية

قررت الهيئة المختصة بجنح الفساد في محكمة صلح جزاء عمَّان كفَّ يد حاكم إداري بإحدى الوزارات عن العمل بعد إسناد النيابة العامة له تهمة استثمار الوظيفة العامة.


اقرأ أيضاً : صُلح عمَّان تصدر أحكاما بحبس عدد من المسؤولين أدينوا بالفساد


وكانت قد أصدرت الهيئتان القضائيتان المختصتان بجنح الفساد في محكمة صُلح جزاء عمَّان، أحكاما قضائية بحق عدد من المسؤولين بتهم اصدار مصدَّقات كاذبة واستعمالها، واساءة استعمال السلطة واهمال بواجبات الوظيفة العامة.

وعقدت الهيئة الأولى برئاسة القاضي شرف أبو لطيفة، والثانية برئاسة القاضي الدكتور عدي الفريحات، عدَّة جلسات ،وأصدرت أحكاما قابلة للاستئناف.

وقرَّرت الهيئة الأولى كفَّ يد حاكم إداري بإحدى الوزارات عن العمل بعد إسناد النيابة العامة له تهمة استثمار الوظيفة العامة.

واستمعت لشاهد في قضية استثمار موظف وظيفته العامة، وبيع خطوط وأجهزة هواتف نقالة كانت مقدمة كعروض لموظفي إحدى الوزارات، حيث وصل المبلغ إلى 190 ألف دينار.

وأصدرت الهيئة الثانية حكماً على 12 شخصًا وهم أعضاء مجلس بلدي ورئيس بلدية في إحدى محافظات المملكة، بالحبس لمدة سنة كاملة مع الرسوم وغرامة مالية لكل واحد منهم بقيمة 4 آلاف دينار، وبمجموع يصل إلى 48 ألف دينار، وتضمينهم النفقات الإدارية والقضائية بعد إدانتهم بتهمة اساءة استعمال السلطة.

وثبُت للمحكمة قيام أعضاء المجلس ورئيس البلدية المُدانين بتجزئة عطاءين ترتب عليهما مخالفة الأنظمة والتعليمات الخاصة باللوازم وأشغال البلديات، وقانون العقوبات وقانون البلديات.

وقرَّرت الهيئة الثانية في جلسة ثانية، حبس رئيس بلدية بإحدى المحافظات لمدة ثمانية أشهر، وتضمينه النفقات المالية والإدارية بقيمة 605 دنانير بعد أن أدين بتهمة تزوير مصدقة كاذبة واستعمالها، وإساءة استعمال السلطة وسيكون الحكم قابلا للاستئناف.

أخبار ذات صلة

newsletter