"التعليم النيابية" تؤكد متابعتها قضية الطلبة الدارسين في تركيا

محليات
نشر: 2021-09-13 12:48 آخر تحديث: 2021-09-13 14:49
تحرير: رامي العيسى
من اجتماع لجنة التعليم والشباب النيابية
من اجتماع لجنة التعليم والشباب النيابية

بحثت لجنة التعليم والشباب النيابية، خلال اجتماع عقدته اليوم الاثنين، عددا من القضايا المتعلقة بشرط الاقامة للطلبة الدارسين في تركيا، والمدارس المشمولة بالأقل حظا، ونسبة المقاعد الجامعية المخصصة لطلبة الثانوية العامة (التوجيهي) الذين تقدموا لرفع المعدل.


اقرأ أيضاً : اعتصام أمام "التربية" للمطالبة بمعادلة شهادات التوجيهي للدارسين في تركيا.. فيديو


وقال رئيس لجنة التربية النائب الدكتور بلال المومني، إن اللجنة توافقت مع المعنيين في وزارة التربية والتعليم على اعتبار أن كل طالب أقام في تركيا قبل 1/1/2021 يستحق معادلة الشهادة لطلبة الثانوية العامة في حال حقق باقي الشروط المطلوبة، فيما ستوصي اللجنة بمنح كل طالب سجل في المدارس التركية قبل تاريخ 17/1/2021 قيد معادلة، مع تحقيق الشروط والوثائق الرسمية المطلوبة.

وبحثت اللجنة أيضا في اجتماعها، المكرمة الملكية السامية لأبناء العشائر في البادية الأردنية، والمدارس الأقل حظا في المملكة لخريجي الثانوية العامة الراغبين بالالتحاق بالجامعات، مشيدة بمكرمة جلالة الملك عبدالله الثاني واستمراريتها، حيث أوصت اللجنة برفع نسبة النجاح للمدارس المشمولة بمكرمة الأقل حظا إلى 40 في المئة، بدلا من اعتماد نسبة 30 في المئة، وأن يدخل فيها كل طالب حاصل على معدل في الثانوية العامة، ومعدله أكثر من 65 في المئة.

وفيما يتعلق بطلبة الثانوية العامة للسنوات الماضية المعيدين والراغبين في التنافس، أشار المومني إلى أن عدد الطلبة المعيدين العام الدراسي الماضي 2020-2021 ومعدلاتهم فوق 95 في المئة 3000 طالب، بينهم 1200 هم على مقاعد الدراسة الجامعية ضمن تخصصات الطب وطب الأسنان ويسعون لتحسين معدلاتهم من أجل الانتقال من جامعة إلى أخرى، فيما بلغ مجموع الطلبة النظاميين ومعدلاتهم 95 في المئة من نفس العام 1500 طالب فقط.

وأوصت اللجنة برفع نسبة المقاعد المخصصة في الجامعات لطلبة السنوات الماضية المعيدين إلى 20 في المئة بدلا من 10 في المئة لتحقيق العدالة بين الطلبة، إضافة إلى استثنائهم من التنافس على مقاعد الطب وطب الأسنان.

وكان العشرات من أهالي طلبة الثانوية العامة الدارسين في تركيا، نظموا يوم أمس الأحد، وقفة احتجاجية أمام وزارة التربية والتعليم في العاصمة عمان.

وطالب الأهالي والطلبة بمعادلة شهاداتهم التي حصلوا عليها من تركيا ليتمكنوا من التسجيل خلال الفصل الحالي.

وتكفل النائب علي الطراونة لأهالي الطلبة بنقل مطالبهم الى وزير التربية والتعليم الدكتور محمد أبو قديس، مشيرا إلى أنه سلتقي الوزير اليوم الإثنين لمناقشة القضية.

وكان المومني قد أكد أن اللجنة تقف مع دعم الطلبة ورفدهم بما أمكن من إجراءات خلاقة من شأنها تعزيز البيئة التعليمية بمختلف مراحلها، لافتا إلى أن اللجنة تنطلق بواجبها التشريعي والرقابي من أسس واضحة تنسجم بمجملها مع الصالح العام.


اقرأ أيضاً : التربية تبدأ استقبال طلبات معادلة الشهادات التركية "التوجيهي"


وبدأت وزارة التربية الأسبوع الماضي باستقبال طلبات معادلة الشهادات التركية (التوجيهي)، مبينة أنها ستعادل هذه الشهادات وفق الأنظمة والتعليمات المعمول بها وقت التحاقهم في تلك المدارس، في حال تحقيق الشروط اللازمة المطلوبة للمعادلة.

وأكدت الوزارة أنه في حال ارتأت لجنة المعادلة ضرورة التأكد من صحة بعض الوثائق التي يقدمها الطالب للمعادلة، فسيُمنح قيد معادلة لحين التحقق من صحة تلك المعلومات.

أخبار ذات صلة

newsletter