61.7 مليون دينار خسائر شركة الكهرباء الوطنية في 2020

اقتصاد
نشر: 2021-09-09 17:03 آخر تحديث: 2021-09-09 17:03
شركة الكهرباء الوطنية
شركة الكهرباء الوطنية

بلغت خسائر شركة الكهرباء الوطنية للسنة الماضية 61.7 مليون دينار مقابل ربح بلغ 275 ألف دينار عام 2019، فيما بلغت خسائرها المتراكمة 4.982 مليار دينار.

وبحسب التقرير المالي للشركة، أدت جائحة فيروس كورونا إلى ثبات الطلب على الطاقة الكهربائية عند المستوى نفسه من عام 2019، في حين كان من المتوقع نمو الطلب بنسبة 2.5 بالمئة في موازنة الشركة لعام 2020، ورافق ذلك تخفيض تعرفة البيع بالجملة لشركات توزيع الكهرباء وتعرفة فرق أسعار الوقود، الأمر الذي أدى إلى انخفاض إيرادات بيع الطاقة خلال العام 2020 بنسبة 12 بالمئة مقارنة بعام 2019.


اقرأ أيضاً : الأردن يشتري 19194 جيجا واط في الساعة طاقة كهربائية العام الماضي


كما أدت الجائحة إلى انخفاض تكلفة الطاقة الكهربائية خلال 2020 بنسبة 9.2 بالمئة بسبب انخفاض أسعار خام برنت بنسـبة 32 بالمئة وانعكاسه على سعر الغاز الطبيعي، وتأخر دخول بعض مشاريع الطاقة المتجددة ومشروع العطارات للصخر الزيتي في الخدمة، مما قلل من التكاليف الثابتة المتوقعة للطاقة الكهربائية المولدة من هذه المشاريع، وزيادة الاعتماد على استيراد الغاز الطبيعي عبر الأنابيب وتقليل الاعتماد على الغاز المسال ذي التكلفة الأعلى، والذي أدى إلى تعويض انخفاض الإيرادات.


اقرأ أيضاً : افتتاح مشروع دايهان لطاقة الرياح في الطفيلة


وأشار التقرير كذلك إلى ضعـف تحصيلات فواتير الطاقة الكهربائية، ما زاد العجز النقدي وأرصدة حسابات الجاري المدين، مما اضطر الشركة إلى اللجوء إلى الاقتراض من البنوك المحلية وتأجيل سداد جزء من الفواتير المستحقة لشركات التوليـد الخاص والطاقة المتجـددة، وبعض مستحقات المتعهدين والمصاريف الإدارية والعمومية.

واليوم، افتتحت وزيرة الطاقة والثروة المعدنية المهندسة هالة زواتي مشروع شركة دايهان لطاقة الرياح المقام في محافظة الطفيلة باستطاعة تبلغ حوالي 52 ميجاواط تنتج 155 جيجاواط ساعة سنوياً.
وقالت الوزيرة زواتي في الافتتاح إن المشروع يجسد التزام الحكومة بتوجيهات صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين بالتوجه نحو طاقة محلية مستدامة تحقق الاعتماد على الذات وتسهم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

وأكدت أهمية المشروع الذي يأتي في إطار الاستراتيجية الشاملة لقطاع الطاقة 2020-2030 لتنويع مصادر الطاقة المستدامة وتعزيز مساهمة المحلية خاصة المتجددة منها، من خلال الوصول إلى استطاعة مركبة تبلغ 3200 ميجاوات من مشاريع وأنظمة الطاقة المتجددة تساهم في 31% من الطاقة الكهربائية المولدة.

وقالت إن شراكة الحكومة مع القطاع الخاص من مستثمرين وممولين في إنجاز مثل هذه المشاريع قد وضعت الأردن على قائمة الدول الرائدة في مجال الطاقة المتجددة في منطقة الشرق الأوسط والعالم.

وأشارت إلى أن الاستطاعة المركبة من الطاقة المتجددة قد بلغت اليوم ما يزيد عن 2270 ميجاواط تشمل المشاريع التجارية ومشاريع تغطية الاستهلاك في القطاع الخاص، منها 1645 ميجاواط من مشاريع الطاقة الشمسية و625 ميجاواط من مشاريع طاقة الرياح.

أخبار ذات صلة

newsletter