الخارجية تعزي بضحايا حادثة الحافلة على طريق القاهرة

محليات
نشر: 2021-09-05 19:29 آخر تحديث: 2021-09-05 19:29
وزارة الخارجية - ارشيفية
وزارة الخارجية - ارشيفية

أعربت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين عن أحرّ التعازي وصادق المُواساة لحكومة وشعب جمهورية مصر العربية الشقيقة، بضحايا حادث السير لحافلة على طريق السويس-القاهرة، وأسفر عن وقوع عدد من الوفيات والجرحى.

وعبّر الناطق الرسمي باسم الوزارة السفير هيثم أبو الفول عن تضامن المملكة مع حكومة وشعب جمهورية مصر العربية الشقيقة وذوي الضحايا، والتمنيات بالشفاء العاجل للمصابين.


اقرأ أيضاً : الوفد النيابي برئاسة العودات يلتقي بارزاني في أربيل


لقي 12 شخصا مصرعهم وأصيب 34 آخرون، مساء السبت، جراء حادث انقلاب حافلة رحلات سياحية بطريق السويس – القاهرة شمال شرق مصر.

وأوضحت وسائل إعلام مصرية أن الحادث وقع بالقرب من الكيلومتر 109 في طريق السويس – القاهرة، وأرسل مدير مرفق إسعاف السويس، محمد طنطاوي، نحو 30 سيارة إسعاف إلى الموقع لنقل المصابين للمستشفى العام لتلقي العلاج.

وقالت مصادر طبية إن سيارات الإسعاف نقلت 8 جثث من مكان الحادث، ليرتفع لاحقا عدد الضحايا إلى 12 بسبب خطورة حالات بعض المصابين.

وأضافت المصادر أنه تم حتى الآن تسجيل 34 جريحا، مضيفة أن القتلى والمصابين بينهم أطفال، وكانت الإصابات بين ارتجاج ونزيف وكسور وكدمات وسحجات.


اقرأ أيضاً : بالأسماء.. "الجيش" يعلن عن المستفيدين من صندوق الإسكان العسكري


وأعلن وكيل وزارة الصحة بالسويس، إسماعيل الحفناوي، حالة الطوارئ بمستشفى السويس العام، وتم استدعاء جميع الأطباء من أقسام العظام والجراحة والأشعة.

وانتقلت قيادات المحافظة إلى موقع مستشفى السويس العام للوقوف على عملية إسعاف المصابين وتقديم الرعاية الطبية لهم، فيما انتقلت القيادات الأمنية بالسويس لمكان الحادث للوقوف على أسباب الحادث وإزالة آثاره من الطريق.

وتبين أن الحافلة المنكوبة كانت قادمة من شرم الشيخ متجهة إلى القاهرة، وعبرت من وصلة الكيلو 109 وخرجت إلى طريق السويس القاهرة ووقع الحادث بعد نحو 2 كم، بحسب ما ذكرته بعض المصادر.

أخبار ذات صلة

newsletter