ضبط كميات كبيرة من المستحضرات الصيدلانية المخدرة في شقة سكنية

محليات
نشر: 2021-09-05 09:03 آخر تحديث: 2021-09-05 09:06
الغذاء والدواء - ارشيفية
الغذاء والدواء - ارشيفية

صرح مدير عام المؤسسة العامة للغذاء والدواء الأستاذ الدكتور نزار محمود مهيدات أن فرق الرقابة والتفتيش التابعة للمؤسسة وبالتعاون مع إدارة مكافحة المخدرات والشرطة الملكية لحماية البيئة والسياحة ضبطت كميات كبيرة من المستحضرات الصيدلانية المخدرة في أحد الشقق السكنية في محافظة العاصمة. 


اقرأ أيضاً : "الغذاء والدواء" تؤكد أهمية التوسع في صناعات دوائية جديدة


وأوضح مهيدات في بيان صحفي أصدرته المؤسسة اليوم الاحد، أنه تمت مصادرة المستحضرات المضبوطة وسيتم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة بحق القائمين على حيازتها. 

 وأشار مهيدات أن فرق المؤسسة الرقابية تنفذ حملات رقابية دورية للتأكد من استخدام مثل هذه المستحضرات بالشكل الأمثل وصرفها للمرضى بوصفات طبية أصولية وبالكميات المسموح بها استنادًا إلى القوانين والأنظمة والتعليمات الصادرة بهذا الخصوص.

وبهذا الشأن، تدعو المؤسسة المواطنين إلى التواصل معها في حال وجود أي شكوى أو ملاحظة أو استفسار وعلى مدار الساعة من خلال خط الشكاوى المجاني 117114 والبريد الإلكتروني [email protected] وعبر تطبيق الواتس اب على الرقم‪ ‪0795632000 

وفي تصريحات سابقة، أكد مدير عام المؤسسة العامة للغذاء والدواء، الدكتور نزار مهيدات، على ضرورة تفعيل دور اللجنة الوطنية للصناعات الدوائية، وأهمية التوسع في صناعات جديدة بقطاعات الأدوية لغايات لرفد السوق المحلية والتصدير.

 وشدد مهيدات، الذي يرأس لجنة التصنيع الدوائي في المملكة، على ضرورة تطبيق أسس التصنيع المعتمدة للصناعة الدوائية من قبل المؤسسة، وتوسيع نطاقها لتشمل المستحضرات الصيدلانية، للنهوض بمستواهما وتحسين مبيعاتها، لإيصال المنتج الوطني إلى الخارج وتصديره وفقا لمواصفات الدول المصدّر اليها.

وذكر بيان عن المؤسسة اليوم الأحد، أن مهيدات اطلع خلال زيارة ميدانية رافقه فيها وفد من موظفي المؤسسة لشركة وادي الأردن (جوفالي) لإنتاج المستحضرات الصيدلانية والطبيعية والمكملات الغذائية والمستلزمات الطبية في ناعور، على واقع الحال في موقع التصنيع.

وأكد ضرورة تشجيع الصناعات الوطنية ودعمها والخروج برؤية واضحة وشفافة حول آلية عمل هذه الشركة (المصنع)، مشددا على الشراكة الحقيقية بين القطاعين العام والخاص بما يخدم المصلحة الوطنية العليا.

أخبار ذات صلة

newsletter