مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

لبنان.. رفع الدعم عن المحروقات

لبنان.. رفع الدعم عن المحروقات

لبنان.. رفع الدعم عن المحروقات

نشر :  
منذ سنتين|
اخر تحديث :  
منذ سنتين|

أعلن مصرف لبنان المركزي في بيان مساء اليوم الأربعاء، انه اعتباراً من تاريخ يوم غد الخميس سيقوم مصرف لبنان بتأمين الاعتمادات اللازمة المتعلقة بالمحروقات، معتمدًا الآلية السابقة إياها، ولكن باحتساب سعر الدولار على الليرة اللبنانية تبعًا لأسعار السوق، ما يعني رفع الدعم عن المحروقات.


اقرأ أيضاً : أزمة انقطاع الدواء والمحروقات تعمق جراح لبنان


وقال المصرف في البيان ان تحديد الأسعار الجديدة للمحروقات يعود لوزارة الطاقة.

وأعلن الرئيس الأميركي جو بايدنفي وقت سابق، تقديم 100 مليون دولار من المساعدة الإنسانية الجديدة للبنان، داعيا المسؤولين السياسيين اللبنانيين إلى إصلاح الاقتصاد ومكافحة الفساد.

ونقلت وكالة يورونيوز الأوروبية عن بايدن قوله في رسالة عبر الفيديو وجهها إلى مؤتمر دولي حول لبنان عقد الأربعاء عبر الإنترنت "لن تكون أية مساعدة خارجية كافية إذا لم يلتزم قادة لبنان بإنجاز العمل الصعب، وما هو الضروري لإصلاح الاقتصاد ومكافحة الفساد"، مضيفا هذا مطلب أساسي، ويجب البدء به الآن".

وتعهد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بتقديم مساعدات طارئة إلى لبنان تقدر بأكثر من 100 مليون يورو، فضلا عن 500 ألف جرعة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، قائلا ان الأولوية بالنسبة للبنان تشكيل حكومة قادرة على تنفيذ إصلاحات.

جاء ذلك، في افتتاحه، مؤتمر باريس لدعم لبنان، بالتزامن مع الذكرى الأولى لكارثة انفجار مرفأ بيروت، التي راح ضحيتها 214 قتيلا وأكثر من 6 آلاف و500 جريح، وخلفت خسائر مالية بالمليارات.

وشارك في المؤتمر عدة دول من بينها الأردن ومصر والسعودية وقطر والإمارات العربية، إلى جانب الولايات الأميركية المتحدة والصين، وكندا، وبريطانيا، وألمانيا، والنمسا، وهولندا، وقبرص، وبريطانيا، وإيطاليا، وبلجيكا، وفنلندا، وكرواتيا، وإسبانيا، وسويسرا.


اقرأ أيضاً : رئيس الحكومة اللبنانية: البلاد تعاني انهيارا تاريخيا على كل المستويات


وبحسب مصادر إعلامية فرنسية، دعا ماكرون إلى دعم لبنان الذي تدهورت الاوضاع الاقتصادية فيه، اثر انفجار المرفأ الذي فاقم الازمة المعيشية، مشيرا إلى أنه سيسعى اليوم لجمع أكثر من 350 مليون دولار من المساعدات للبنان خلال مؤتمر المانحين، وسيرسل تحذيرا آخر إلى النخبة السياسة اللبنانية المتناحرة.