الملك وولي العهد يتلقيان برقيات تهنئة بحلول العام الهجري

محليات
نشر: 2021-08-10 15:57 آخر تحديث: 2021-08-10 15:57
جلالة الملك وولي العهد - الصورة ارشيفية
جلالة الملك وولي العهد - الصورة ارشيفية

تلقى جلالة الملك عبدالله الثاني برقيات تهنئة بمناسبة حلول العام الهجري الجديد، من قادة دول شقيقة، أعربوا فيها عن خالص التهنئة بهذه المناسبة المباركة، سائلين الله جل وعلا أن يعيدها على جلالته والشعب الأردني والأمتين العربية والإسلامية بالخير والبركات.


اقرأ أيضاً : الملك يهنئ برأس السنة الهجرية الجديدة


كما تلقى جلالته برقيات تهنئة من كبار المسؤولين المدنيين والعسكريين، وممثلي الفعاليات الرسمية والشعبية.

وتلقى سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، برقيات تهنئة مماثلة بهذه المناسبة.

واستذكر مرسلو البرقيات الدروس والعبر من الهجرة النبوية، التي ألهم الله، عز وجل، بها نبي الرحمة محمد، عليه أفضل الصلاة والسلام، لتكون منطلقاً لتأسيس دولة أساسها العدل والتسامح والوسطية، مثمنين جهود جلالة الملك الموصولة في إبراز الصورة الحقيقية للدين الإسلامي، والدفاع عن قيمه النبيلة.


اقرأ أيضاً : ولي العهد يهنئ برأس السنة الهجرية الجديدة


وكان جلالة عبدالله الثاني بن الحسين، قد هنأ الأمتين العربية والإسلامية بمناسبة حلول رأس السنة الهجرية الجديدة 1443 هجرية.

 وقال جلالته في تغريدة له عبر تويتر، الاثنين: "نسأل الله أن يوفقنا إلى صالح الأعمال وأن ينير طريقنا في العام الهجري الجديد، بالإيمان والعزيمة والعطاء. كل عام والأردن والأمتين العربية والإسلامية بألف خير".

وهنأ سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد بمناسبة حلول العام الهجري الجديد.

ونشر ولي العهد، عبر حسابه الشخصي على إنستغرام، الإثنين منشوراً كتب فيه: نسأل المولى عز وجل أن يعيد هذه المناسبة الشريفة على وطننا العزيز وعلى الأمتين العربية والإسلامية بالخير واليمن والبركات.

كما هنأت جلالة الملكة رانيا العبدالله، الاثنين، بمناسبة حلول السنة الهجرية الجديدة.

وقالت جلالتها عبر حسابها على "فيسبوك" : كل عام وأنتم بخير بمناسبة حلول السنة الهجرية الجديدة. ندعو الله أن يمن علينا وعليكم بالمغفرة والخير والبركة.

ويشارك الأردن الثلاثاء العالمين العربي والإسلامي ذكرى الهجرة النبوية الشريفة التي تعد حدثا مفصليا حدد وجه التأريخ، ورسخ صور العطاء والتضحية، بحسب علماء دين.

وكان سماحة مفتي عام المملكة الشيخ عبد الكريم الخصاونة، قد أعلن أن الاثنين، هو المتمم لشهر ذي الحجة، وعليه يكون بعد غد الثلاثاء هو غرة شهر محرم لسنة 1443 هجرية.

ورفع سماحته بهذه المناسبة، وكافة موظفي الإفتاء لمقام صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني وولي عهده الأمين سمو الأمير الحسين بن عبد الله الثاني، والأسرة الهاشمية والأمتين العربية والإسلامية، أسمى آيات التهنئة والتبريك بحلول عام هجري جديد، سائلين المولى عز وجلّ أن يكون عام خير وبركة على الإنسانية جمعاء.

أخبار ذات صلة

newsletter