مرحبا بك في موقع رؤيا الإخباري لتطلع على آخر الأحداث والمستجدات في الأردن والعالم

سمر نصار تزور نادي الوحدات

الوحدات لسمر نصار: أخطاء كارثية وقع فيها الحكام في مباريات الوحدات

الوحدات لسمر نصار: أخطاء كارثية وقع فيها الحكام في مباريات الوحدات

نشر :  
منذ سنتين|
اخر تحديث :  
منذ سنتين|

أكد رئيس الهيئة الإدارية لنادي الوحدات الدكتور فهد البياري تقدير النادي بأركانه كافة لجهود الأمير علي بن الحسين رئيس الهيئة التنفيذية لاتحاد الكرة، وتوجيهاته نحو التطوير، قائلا: أثمرت جهود سمو الامير علي بن الحسين في إرساء قواعد متينة، وقادت توجيهاته الرامية للتطوير اتحاد الكرة أن يخطو خطوات واسعة في احترافية العمل، وهو الأمر الذي صب لمصلحة الكرة الأردنية التي لها حضورها العربي والقاري والدولي.


اقرأ أيضاً : البيكاسو رأفت علي لـ"رؤيا": مباريات الكلاسيكو هي الأصعب - فيديو


جاء ذلك خلال استقباله وفد اتحاد الكرة برئاسة الأمين العام للاتحاد سمر نصار، ورفاقها نائب الأمين العام فليح الدعجة، ومدير دائرة المسابقات عوض الشعيبات، في مجمع النادي الرياضي بمنطقة غمدان اليوم، برفقة اعضاء الهيئة الإدارية ومساعد مدير نشاط الكرة مدير فريق الكرة زياد شلباية، ورئيس رابطة مشجعي نادي الوحدات سعيد الصيرفي "أبوسعدو" ومندوبي المركز الإعلامي للنادي.

وعلقت الأمين العام لاتحاد الكرة سمر نصار: نادي الوحدات مثال يحتذى به في مختلف المجالات، ويعتبر من أعمدة الكرة الأردنية، ويتصف بالمؤسسية الاحترافية إداريا وفنيا وإعلاميا وجماهيريا، ونلمس التطور الملحوظ في كافة نشاطاته، وحضرنا لنفكر بصوت عال نحو الأفكار التي تخدم الكرة الأردنية، ونستمع إلى مشاكل نادي الوحدات والتحديات التي تواجهه، وأهمها الأمور المالية التي تعصف بالأندية الأردنية، وستتواصل هذه الزيارة التي انقطعت في الفترة الماضية بسبب ما فرضته جائحة كورونا، ونراهن على توحيد الجهود لحل مشاكل الكرة الأردنيةـ وتنفيذ خطوات واقعية لتشكيل رابطة أندية المحترفين.

البياري لنا ملاحظاتنا على "التأديبية والتحكيم"

ولخص البياري جملة ملاحظات نادي الوحدات ومشاكله خلال الزيارة مبينا: نلخص ملاحظاتنا الكثيرة في نادي الوحدات برأينا في بعض لجان اتحاد الكرة، وأهمها اللجنتين التأديبية والحكام، ونستشهد في هذا الخصوص بوعد رئيس اتحاد الكرة سمو الأمير علي بن الحسين لنادي الوحدات بحل لجان اتحاد الكرة، ردا على المشاكل الكثيرة التي واجهها الوحدات، وما نريد توضيحه أن هناك اعضاء في اللجنة التأديبية لديهم ميولهم النادوية الواضحة، والتي يمارسونها في عملهم تجاه نادي الوحدات، لتغيب الموضوعية والحيادية في القرارات التي تتعلق بالوحدات، ولنا من الأدلة والبراهين خلال منافسات الموسم الحالي ما يكفي، والعقوبات الأخيرة تلخص الموضوع.

وأضاف البياري: أخطاء كارثية وقع فيها الحكام في مباريات الوحدات لهذا الموسم، وما يزعجنا تكرار هذه الأخطاء، وهو ما جعلنا نطالب بحكام من الخارج لمبارياتنا الحساسة في رحلتنا التنافسية، وأزيد على ذلك أن بعض المراسلات التي جاءت من اتحاد الكرة، حملت الصوت العالي أمام نادي الوحدات، وبعضها جاء بصيغة الأمر، وهو ما نرفضه جملة وتفصيلا، ونؤكد أن نادي الوحدات له مكانته وحضوره وتأثيره في عمق الكرة الأردنية، لذا نطالب بمراجعة ذلك الأمر خاصة بما يتعلق في دعوة لاعب فريق الكرة سوني سعد من قبل اللجنة التأديبية رغم توضيحاتي الشخصية لممثلي الاتحاد ومنهم نائب الأمين العام فليح الدعجة.

وزاد البياري: ولنا ملاحظاتنا لمكان إقامة مباراتنا أمام السلط في إياب الدوري، والتي ستقام على ملعب السلط، ولنا تخوفاتنا على لاعبينا، فالملعب ليس آمنا ويحاذيه مرتفع من الممكن أن يشكل خطرا على اللاعبين، لذا نطالب بتغيير الملعب، وإن تعذر ذلك نطالب بتكثيف حضور الجهات الأمنية المعنية لحماية أركان اللعب من نادي الوحدات.

وأردف قائلا: ما يقلقنا حاليا الوضع المالي الصعب لنادي الوحدات، حاله حال اتحاد الكرة والأندية الأردنية، ونطالب بإسم أندية المحترفين من اتحاد الكرة تعزيز الدعم المالي، إلى جانب تأجيل الخصومات المالية بسبب العقوبات، وإرسال المستحقات المالية للنادي دون خصومات، ليتسنى للنادي الوفاء بإلتزاماته، إلى جانب الطلب من اتحاد الكرة بإيجاد حل لمستحقات النادي لدى المناصير -الراعي السابق للكرة الأردنية، والبالغة 100 ألف دينار، والتي كلف اتحاد الكرة للتباحث فيها، واعود وأطرح مشكلة الجماهير من حيث المعاملة غير اللائقة على الأبواب، وحرمانهم من إدخال “كاسات المياه” على خلاف ما يمارس مع جماهير أندية أخرى، وأريد أن اعرض كذلك الراغبين من مدربينا بخوض دورة التدريب (البروفيشنال)، والتي نطالب أن يكون هناك خصومات تلبي الطموح للاعبين الذين خدموا الكرة الأردنية من بوابتي المنتخب الوطني ونادي الوحدات.

وطالب نائب رئيس الهيئة الإدارية لنادي الوحدات د.فرح عطا الله في مداخلته، بضرورة عقد ورش عمل مشتركة بين الطرفين، تهدف إلى التطوير في مختلف الاتجاهات والنشاطات ضمن نظرة اتحاد الكرة التطويرية.

شلباية: تسريب أسماء الحكام من الخارج

وعرض مساعد مدير نشاط الكرة مدير الفريق زياد شلباية عدد من الملاحظات، وتساءل: كيف تم تسريب أسماء الحكام من الخارج لإدارة لقاء الوحدات أمام الفيصلي بالاياب؟ وإن كان فعلا كما يتردد حاليا بتعيين طاقم عراقي لإدارة اللقاء، فالوحدات يسجل تحفظه في هذا الجانب، لاعتبار أن مدرب الفيصلي عراقي الجنسية، ونشدد على أحقية الوحدات اللعب على أرضه مباراة الإياب أمام الأشقاء في نادي السلط، كون فريق السلط استفاد من حقه في الذهاب، وإقامة مباراته المقبلة أمام السلط بالاياب على ملعبه، مع التأكيد على غياب الحماية الأمنية المطلوبة لمنظومة الوحدات في ملعب السلط، وتبعا لحساسية المباراة في التنافس على اللقب، ونؤكد بمراجعة أداء الحكام الذي يتراجع بشكل كبير، وله سلبياته على المنافسات المحلية والكرة الأردنية، ولو استعرضنا أخطاء الحكام بحق الوحدات لوجدناها كارثية، أضف الى ذلك تعيين الحكام، فقد تم تعيين حكام للوحدات في مباريات حساسة من الدرجة الاولى، وتم تعيين حكام دولين لمباريات فرق منافسة ليست بقوة مباراة الوحدات في ذلك الاسبوع.

وانتقد بعض مراقبي المباريات وميولاتهم النادوية وطالب اتحاد الكرة بإعادة النظر بالامور التي طرحها لمصلحة الكرة الأردنية.

الاتحاد يرد

وردت الأمين العام لاتحاد الكرة سمر نصار على على ملاحظات الوحدات: نعترف ببعض الاخطاء التي ذكرت، ونحاول اصلاحها مع اللجان المعنية، ولكن ارضاء الناس غاية لا تدرك، وكما جاءت ملاحظات نادي الوحدات وأشارت إلى عدم حيادية بعض اللجان أو المراقبين، كانت اتهامات الأندية الاخرى تتهمنا العكس، ونقف في اتحاد الكرة على مسافة واحدة من جميع الأندية المحلية، ونهدف الى تكثيف زياراتنا لتطوير منظومة العمل بما يخدم جميع الأطراف.

وأضافت نصار: نعي أن التحدي الأكبر للكرة الأردنية والأندية على حد سواء الجانب المالي، ونمضي في مركب واحد، وتأثرنا كثيرا بغياب الداعمين، والعقبات التي واجهتنا بالتسويق والتي ازدادت صعوبة مع تداعيات كورونا، والوضع الصعب التي فرضته الجائحة، وانخفاض الدعم الحكومي، مما ادى الى انخفاض ايرادات اتحاد الكرة بنسبة 42%، وبما يخص طلب الوحدات بالخصومات من المستحقات، تأجل بالعادة إلى آخر دفعة بالموسم، وتم التباحث بخصوص طلبكم وهو طلب العديد من الأندية بمستحقاتها من “المناصير”، وتباحثنا في العديد من السيناريوهات التي كان الرد بأنه لا يوجد سيولة، وإن توقفنا عند طلب تقديم مساهمات للاعبي الأندية ممن اعطوا للمنتخب الوطني والكرة الأردنية، والراغبين في الحصول على دورة “البرو”، فهناك خصم لدى اتحاد الكرة 40% بالدورة، في الوقت الذي يبحث اتحاد الكرة مع الجهات المعنية رفع نسبة الحضور الجماهير عن 30%، لمساعدتها في رفد صناديق الأندية المالية، لكن ذلك مرتبط بالوضع الوبائي وجمعينا في خندق الواجب وسلامة الوطن والمواطن اغلى ما نملك.

وبينت نصار: سيكثف اتحاد الكرة زياراته الى الأندية في الفترة المقبلة، وستكون لقاءات بمحض التطوير وإيجاد مصادر دخل اضافية للأندية، ونزع خطتنا بين البث الرقمي، الذي نأمل فيه أن نخطو فيه خطوات واسعة وتطبيقه بالموسم 2022، رغم أننا فتحنا له المساحة الاعلامية عبر منصات التواصل الاجتماعي، وقناتنا على “اليوتيوب”، والتي تعتمد على جماهير الأندية ومنها الوحدات، وفق آلية توافق ما انتهجته الكثير من الدول في هذا الاتجاه، ونبحث عن قدرتنا في رفع نسبة الحضور الجماهيري، وكذلك تفعيل منطق التسويق الذي يقف على انتعاش الشركات، وايجاد البديل للبث التلفزيوني الذي يدفع 1.500.000 في اتفاقية تستمر لـ10 سنوات، وكذلك اطلاق العنان لرابطة الأندية بعد أن تم وضع الأساس لها، ونأمل أن نحقق ما نصبو إليه بما يخدم الأندية والكرة الأردنية.

وشاركها الحديث نائب الأمين العام فليح الدعجة، ومدير دائرة المسابقات عوض الشعيبات، بخصوص الكثير من الملاحظات التي تم طرحها من قبل الوحدات، بما يخص لجان الاتحاد، مراقبي المباريات، الحكام، وما يخص أمور الجماهير، وكذلك موقف دائرة المسابقات من مباراة الوحدات والسلط، مؤكدين تقديرهم للدور الكبير لنادي الوحدات في إعلاء شأن الكرة الأردنية، متعهدين ايجاد الحلول بما يخص أمور عملهما بما يخدم المصلحة العامة للكرة الأردنية.

واستعرض رئيس رابطة مشجعي الوحدات سعيد الصيرفي “أبوسعدو” مشاكل الجماهير قائلا: نعاني عدم الحيادية في التعامل مع جماهير الوحدات، المشاكل منذ الدخول إلى الملعب وحتى مغادرته، حتى في جلوسها على المدرجات، على خلاف ما تعامل به جماهير أندية أخرى، وهو ما يفسره دخول “الحجارة وكاسات الماء والتيفوهات الممنوعة والمسيئة، مما دفعني وكثير من الجماهير العزوف عن المدرجات، لرفضنا سياسة الكيل بمكيالين، في الوقت الذي قلدنا رئيس الهيئة التنفيذية لاتحاد الكرة سمو الأمير علي بن الحسين، وسام المثالية وتغنى بأخلاق وروح جماهير الوحدات الرياضية، فإذا أردتم عودتنا إلى المدرجات بما يخدم الكرة الأردنية، عليكم الأخذ بعين الاعتبار كافة الملاحظات المذكورة”.