الكتلة الحارة تتعمق والحرارة ترتفع في الأردن.. تفاصيل

طقس
نشر: 2021-08-03 06:55 آخر تحديث: 2021-08-03 12:11
صورة من وسط البلد في العاصمة عمان
صورة من وسط البلد في العاصمة عمان

قال موقع طقس العرب، إن الكتلة الحارة تتعمق، وسترتفع درجات الحرارة بشكل إضافي في عموم مناطق بلاد الشام الأربعاء.

وأضاف أنه من المتوقع أن يتزايد تأثر بلاد الشام الأربعاء بالكتلة الهوائية الحارة والجافة، لينعكس ذلك على الأرض برفع درجات الحرارة بشكل كبير ولافت، وسط مؤشرات على اقتراب العظمى من الـ 35 مئوية في العديد من المدن والمحافظات في بلاد الشام.


اقرأ أيضاً : كتلة حارة تؤثر على الأردن تمتد لعشرة أيام - فيديو


فيما يلي التفاصيل:

تقترب من الـ 40 في دمشق وتتجاوز 35 في القدس وعمان

تفاصيل الكتلة الحارة المؤثرة على المنطقة

وفي التفاصيل، يتوقع أن تؤثر الكتلة الهوائية الحارة بشكل مُباشر على بلاد الشام، لتبلغ العُظمى حول الـ 40 درجة مئوية في العديد من المناطق لاسيما العاصمة دمشق، في حين تكون حول منتصف الثلاثينات مئوية في القدس الشريف وعمان، وأدنى من ذلك بقليل في بيروت، إذ تكون بذلك درجات الحرارة أعلى من معدلاتها المُعتادة لمثل هذا الوقت من العام، ويتحول الطقس ليصبح حاراً في أغلب المناطق خاصةً مع ساعات الظهيرة والعصر، في حين يكون شديد الحرارة في المناطق المنخفضة، ويترافق الطقس الحار بأجواء جافة بسبب طبيعة الكتلة الهوائية ذات نسب الرطوبة المنخفضة.


اقرأ أيضاً : طقس العرب يكشف موعد ذروة الكتلة الهوائية الحارة التي تؤثر على الأردن.. فيديو


وفي ساعات الليل، يطرأ ارتفاع ملحوظ على درجات الحرارة الليلية، ويكون الطقس دافئاً بوجهٍ عام في أغلب المناطق، في حين يميل للحرارة في المناطق المنخفضة، والرياح تكون معتدلة السرعة عموماً، تزامناً مع ارتفاع نسب الرطوبة السطحية في السفوح الجبلية الغربية لبلاد الشام، الأمر الذي قد يعمل على تشكل الضباب الخفيف.


اقرأ أيضاً : 13 مدينة عربية هي الأعلى حرارة في العالم


السبب العلمي لإندفاع الكتلة الحارة

ديناميكية الغلاف الجوي في توزيع الكتل الهوائية

ويعود السبب المُباشر لتأثر سائر بلاد الشام بالكتلة الهوائية الحارة، نتيجة اندفاع لكتلة هوائية باردة غرب القارة الأوروبية ومرافقة لمنخفض جوي في طبقات الجو العليا، إذ تعتمد طبيعة ديناميكية الغلاف الجوي بطبيعة الحال على توزيع الكُتل الهوائية الباردة والدافئة عبر القطب الشمالي وهو المصدر الرئيسي للمنطقة عبر الطرق الديناميكية والتي تتمثل في سيطرة ضغوط جوية مرتفعة فوق منطقة تقابلها ضغوط جوية منخفضة في منطقة اخرى، إذ ومع اندفاع كتلة هوائية باردة غرب القارة العجوز، الأمر الذي يعمل على اشتداد المرتفع الجوي شبه المداري فوق المنطقة وتعميق قيم الضغط في المنخفضات الحرارية على الجزيرة العربية واقترابها تارةً نحو بلاد الشام لتؤثر بشكلٍ مباشر وهذا ما هو متوقع أن يحدث خلال يوم الأربعاء.

وتُعتبر الكتلة الهوائية مصدرها شبه الجزيرة العربية، وهي من أكثر الكتل الهوائية سخونة على وجه الأرض، بالإضافة لذلك هي ذات طبيعة جافة كون أن موطنها هي أراضي صحراوية من شبه الجزيرة العربية، وبسبب هذه الطبيعة الساخنة والجافة فإن هذه الكتلة الهوائية تعتبر دخيلة أو غريبة عن طقس بلاد الشام، إذ ستكون الأجواء أكثر حرارة مما هو معتاد بالنسبة لمناخ المنطقة. 

ونظراً للاشتداد على الكتلة الحارة فإن هناك توصيات هامة

تتلخص بالنقاط التالية:​

*عدم التعرض لأشعة الشمس طيلة ساعات النهار.

*الإكثار من شرب السوائل الباردة والمُرطبات على مدار اليوم وحتى في ساعات الليل وإن لم تكن تشعر بالعطش.

*يُنصح بعدم بذل الجهد البدني في الخارج في معظم الأوقات بسبب ارتفاع درجات الحرارة بشكل كبير سيعمل على ارتفاع ما يُسمى بالضغط الحراري.

*الإنتباه بعدم ترك المُعقمات وأية مواد قابلة للاشتعال داخل المركبات.

*الإنتباه بعدم ترك الأطفال داخل المركبات ولو لفترات قليلة.

أخبار ذات صلة

newsletter