الخارجية الفلسطينية تدين التصديق على 31 خطة استيطانية جديدة

فلسطين
نشر: 2021-06-24 14:32 آخر تحديث: 2021-06-24 14:32
المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية - أرشيفية
المستوطنات الإسرائيلية في الضفة الغربية - أرشيفية

قالت وزارة الخارجية الفلسطينية اليوم الخميس، إن تصديق حكومة الاحتلال الإسرائيلي الجديدة على 31 خطة استيطانية في الضفة الغربية المحتلة، يظهر وجهها الحقيقي وموقفها الاستيطاني الاستعماري العنصري.

وأوضحت الوزارة في بيان، أن الإعلان عن الخطط لاستعمارية الجديدة، يأتي استباقا للاجتماع الدوري الذي سيعقده مجلس الأمن الدولي اليوم، للاستماع إلى التقرير الذي سيقدم باسم الأمين العام للأمم المتحدة حول مدى التزام إسرائيل والمجتمع الدولي بتنفيذ القرار 2334 بشأن الاستيطان.


اقرأ أيضاً : الاحتلال الإسرائيلي يعتقل 11 فلسطينيا في الضفة الغربية


وأشارت إلى أن هذه الخطوة الاستيطانية الاستباقية تؤكد أنها حكومة للمستوطنين وتعمل وتلتزم بتنفيذ مخططاتهم عبر سرقة الأرض الفلسطينية وبناء وتوسيع المستوطنات عليها، لفرض أمر واقع يحول دون تجسيد دولة فلسطينية قابلة للحياة ومتصلة جغرافيا، وذات سيادة، بعاصمتها القدس الشرقية.

وأدانت الوزارة تصديق ما يسمى "اللجنة الفرعية للاستيطان" على الخطط الاستيطانية في الضفة، بما فيها بناء وحدات جديدة في مستوطنة "يتسهار" المقامة على أراضي الفلسطينيين جنوب نابلس، بهدف تعميق وتوسيع الاستيطان في أكثر من منطقة بالأرض الفلسطينية المحتلة.


اقرأ أيضاً : إصابات في صفوف الفلسطينيين إثر قمع قوات أمن السلطة مظاهرة منددة لمقتل المعارض السياسي "نزار بنات"


وطالبت، مجلس الأمن بعدم تمرير هذه الخطوة الاسرائيلية دون إدانة واضحة وصريحة، وأهمية إرسال رسالة قوية لها مع بداية عملها، حتى لا تصل الأمور الى وضع يصعب تداركه لاحقا.

أخبار ذات صلة

newsletter