محكمة أمن الدولة تعقد أولى جلساتها الخاصة بقضية "الفتنة" الاثنين

محليات
نشر: 2021-06-21 07:25 آخر تحديث: 2021-06-21 15:37
باسم عوض الله والشريف حسن
باسم عوض الله والشريف حسن

عقدت محكمة أمن الدولة، الاثنين، أولى جلساتها بمحاكمة المتهمين بقضية "الفتنة" التي يحاكم بها كل من وزير التخطيط والتعاون الدولي والمالية الأسبق باسم عوض الله، والشريف "عبد الرحمن حسن" زيد حسين.

وتضمن قرار الظن الذي صدر بحق المشتكى عليهما من قبل مدعي عام المحكمة، تهمتي جناية التحريض على مناهضة نظام الحكم السياسي القائم في المملكة بالاشتراك، خلافا لأحكام المادة 1/149 من قانون العقوبات رقم 16 لسنة 1960 وتعديلاته وبدلالة المادة 76 من القانون ذاته.


اقرأ أيضاً : التفاصيل الكاملة لقضية الفتنة وتورط المتهمين عوض الله والشريف حسن


وأسند إليهما جناية القيام بأعمال من شأنها تعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر، وإحداث الفتنة بالاشتراك خلافا لأحكام المادتين 2 و7 على (ط) من قانون منع الإرهاب رقم 55 لسنة 2006 وتعديلاته وبدلالة المادة 7/و من القانون ذاته، وحيازة مادة مخدرة بقصد تعاطيها وتعاطي المواد المخدرة خلافا لأحكام المادة 9 /أ من قانون المخدرات والمؤثرات العقلية رقم 23 لسنة 2016 والمسندة للمشتكى عليه الثاني.


اقرأ أيضاً : تعرّف إلى التهم الموجهة للمتهمين باسم عوض الله والشريف زيد في أولى جلسات محاكمتهما


 يذكر أن المتهمان أوقفا على ذمة التحقيقات منذ شهر نيسان الفائت، بعد جهود أمنية مكثفة أدت للإطاحة بمشروع من شأنه إثارة الفتنة و زعزعة الإستقرار في المملكة.

أخبار ذات صلة

newsletter