الخلايلة: اعتداء الاحتلال على الأقصى يستدعي غضب الأمة الإسلامية

محليات
نشر: 2021-05-10 16:55 آخر تحديث: 2021-05-10 17:00
وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور محمد الخلايلة
وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور محمد الخلايلة

أكد وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الدكتور محمد الخلايلة، أن اعتداءات سلطات الاحتلال الاسرائيلي على المسجد الأقصى المبارك- الحرم القدسي الشريف والمصلين الآمنين فيه، تستدعي غضب الأمة الإسلامية وتوحدها، لحماية القبلة الأولى ومسرى النبي صلى الله عليه وسلم ومعراجه للسماوات العلا.


اقرأ أيضاً : العايد: جريمة الاحتلال الإسرائيلي واعتداؤه الغاشم انتهاك صارخ غير مقبول


وقال الخلايلة في بيان صحفي الاثنين، إن العالم الإسلامي أمام استحقاق الدفاع عن الحق الديني والتاريخي للمسلمين في المسجد الأقصى المبارك- الحرم القدسي الشريف، والتصدي لمخططات الاحتلال تجاهه، ودعم صمود المقدسيين، والدور الأردني المتمثل بشرف الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف، وإسناد هذا الدور في المدينة المقدسة.

وأضاف أن الوزارة تابعت بقلق شديد ممارسات السلطة القائمة بالاحتلال في اقتحام وانتهاك حرمة المسجد الأقصى المبارك، حتى بات أشبه ما يكون بثكنة عسكرية وساحة للعنف.

ولفت إلى أن ما تسعى إليه سلطة الاحتلال من محاولات تغيير الوضع التاريخي القائم، وفرض التقسيم الزماني والمكاني في الحرم القدسي الشريف، هو اعتداء على حق المسلمين في هذه البقعة المباركة بنص القرآن الكريم، مؤكدا أن قوى الاحتلال لن تستطيع تغيير الوضع القائم، لكن سنن الله تعالى في ذلك عبر الازمان تؤكد أن الاحتلال إلى زوال.

وأوضح وزير الأوقاف أن المسجد الأقصى المبارك عند المسلمين حق مقدس لهم، فهو مسرى الرسول محمد صلى الله عليه وسلم وأحد اقدس ثلاثة مساجد للمسلمين، وأن قدسية معراج الرسول صلى الله عليه وسلم لا يقل قدسية عن مسراه، وحمايته فريضة.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني