غرق يخت كان يملكه ملياردير فرنسي قبالة سواحل ماليزيا

هنا وهناك
نشر: 2021-02-21 10:12 آخر تحديث: 2021-02-21 10:12
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

أعلنت السلطات الماليزية الأحد أن اليخت "فوسيا" الذي تناقل ملكيته العديد من الأثرياء بمن فيهم رجل الأعمال الفرنسي برنارد تابي، غرق قبالة سواحل ماليزيا بعد أيام قليلة من اندلاع حريق فيه.


اقرأ أيضاً : بسبب الصقيع.. متجر أمريكي يمنح المتسوقين الأغذية مجانا


وقال خفر السواحل الماليزي إن "فوسيا" وهو شراعي يبلغ طوله حوالي 75 مترا غرق صباح الجمعة بالقرب من جزيرة لانكاوي السياحية غداة حريق دمره.

وصرح المسؤول في خفر السواحل محمد زواوي عبد الله لوكالة فرانس برس "نعتقد أنه غرق الجمعة، حوالي الخامسة أو السادسة صباحا"، موضحا أنه تم إبلاغ الوكيل المسؤول عن اليخت. 

وأضاف "تمكنا من السيطرة على الحريق لكنه تسبب بأضرار في هيكل اليخت قد تكون سببت غرقه". 

وقال إنه تم فتح تحقيق لمعرفة أسباب الحريق. 

وتمكن فريق الطوارئ من إنقاذ افراد الطاقم السبعة.

وبُني اليخت في تولون لحساب الملاح آلان كولاس في 1976 ثم ملكه برنارد تابي في ثمانينات وتسعينات القرن الماضي. وبعد إفلاسه، اشترت اليخت اللبنانية منى أيوب في 1997 مقابل 36,5 مليون فرنك (7,5 مليون يورو بالسعر الحالي)، بحسب وسائل إعلام.

وتابي وزير اشتراكي سابق كانت بداياته متواضعة واسس امبراطورية رياضية وإعلامية لكنه واجه فيما بعد سلسلة من المشاكل القانونية.

وقد جمع ثروة في الجزء الأول من حياته المهنية من خلال استحواذه على الشركات الفاشلة، وكان دائم التفاخر بثروته. وبالإضافة إلى اليخت، اشترى فريق كرة قدم.

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني