"الاتحاد العربي للفضاء" يقيم ورشة علمية بمناسبة اليوم الفلكي العالمي للفتيات والنساء

هنا وهناك
نشر: 2021-02-13 18:00 آخر تحديث: 2021-02-13 18:41
الأمين العام للاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك ورئيس الجمعية الفلكية الأردنية الدكتور المهندس عوني الخصاونة
الأمين العام للاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك ورئيس الجمعية الفلكية الأردنية الدكتور المهندس عوني الخصاونة

أقام الاتحاد العربي لعلوم الفضاء الفلك وبالتعاون مع الجمعيات والأندية الفلكية العربية ورشة علمية بمناسبة اليوم الفلكي العالمي للفتيات والنساء من خلال منصة الفضاء الافتراضي للاتحاد حول أهمية تمكين المرأة في علوم الفلك والفضاء في تحقيق خطة التنمية المستدامة لجميع الشعوب وفي مختلف أرجاء الأرض، وذلك تحت رعاية رئيس الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك ومدير جامعة الشارقة الدكتور حميد مجول النعيمي.


اقرأ أيضاً : ندوة علمية لمتابعة دخول مسبار الأمل مدار كوكب المريخ


وتحدث في الورشة رئيس الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك، الأستاذ الدكتور حميد مجول النعيمي، كما رحب الأمين العام للاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك ورئيس الجمعية الفلكية الأردنية الدكتور عوني محمد الخصاونة بالمشاركين والحضور كما شارك فيها السيدة لينا كنس، منسق التواصل الدولي في مكتب الاتحاد الفلكي للتوعية الفلكية والبروفيسور سمية سعد محمد من المعهد القومي للبحوث الفلكية والجيوفيزيقية في مرصد حلوان من مصر والبروفيسور حسنة الشناوي من الجامعة المغربية- المغرب وبمشاركة عدد من النساء والفتيات الفلكيات العربيات. 

والإتحاد العربي لعلوم الفلك والفضاء الذي يجمع في عضويته جميع الجمعيات والهيئات العربية المعنية بشؤن الفلك، ويسعى منذ تأسيسه لتأطير العمل العربي المشترك من خلال عقد المؤتمرات العلمية والندوات وورش العمل التي تجمع المختصين العرب وتساهم في نشر المعرفة الفلكية وتبادل الملومات والأفكار، وكذلك تأطير البحث في كل ما يتعلق بعلوم الفضاء والفلك والجو في الدول العربية ودعم المؤسسات والجمعيات العلمية في الوطن العربي والإسهام في مساعدة الفلكيين الهواة والمختصين بعلوم الفلك والفضاء العرب على تشكيل مؤسساتهم وجمعياتهم العلمية في البلدان العربية.

وعرضت خلال الندوة محاضرات أظهرت الدورً البارز الذي لعبته النساء والفتيات في تطوير العلوم الإنسانية والتطبيقية على مدار التاريخ، حيث برزت بعض الأسماء لسيدات عربيات في ذلك العلم، واستطعن وضع بصماتهن على خطى النجوم والأجرام السماوية. وقد شارك في الندوة عدد كبير من الباحثين والأكاديميين من مختلف الدول العربية، كما حضرها العشرات من المهتمين بعلوم الفضاء والفلك، حيث عبروا عن تقديرهم للإعداد والتنفيذ لهذه الورشة العلمية، وقدموا شكرهم للاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك وفي مقدمتهم سعادة رئيس الاتحاد والأمين العام للاتحاد.

أخبار ذات صلة

newsletter