7 أعوام مرت على عاصفة "أليكسا".. وهذه قصتها

محليات
نشر: 2020-12-11 15:18 آخر تحديث: 2020-12-11 17:27
أرشيفية
أرشيفية

تصادف اليوم الذكرى السابعة على عاصفة "أليكسا" التي كست الأردن بالثلوج، وشهد في يومها درجات حرارة منخفضة وطقس شديد البرودة.

وأثرت عاصفة "أليكسا" على الحياة العامة في الأردن واستمرت لعدة أيام، حيث بدأ تأثيرها يدخل الأجواء الأردنية بشدة في أيام 10 و11 كانون الأول من العام 2013.


اقرأ أيضاً : هل تذكرون عاصفة "أليكسا" الثلجية التي أثرت على الأردن عام 2013؟


ولا زال الأردنيون يستذكرون بداية المنخفض الذي دخل برياح شديدة وأمطار وبرد، ثم تحوّل إلى عاصفة ثلجية "قطبية" تسببت بتساقط غزير للثلوج فوق أجزاء واسعة من المملكة، إذ تشكلت يومها عدة جبهات هوائية رافقها تساقط كثيف للثلوج.

وفي فجر الخميس 12-12-2013، بدأت الثلوج تساقطها بغزارة على المرتفعات الجبلية، وخاصة في شمال ووسط المملكة، واستيقظ الأردنيون على ثلوج غطت أجزاء واسعة.


اقرأ أيضاً : النواب : "اليكسا" أظهرت غيابا للتنسيق وضعفا للوعي المجتمعي


وتعد "أليكسا" العاصفة الثلجية الأقوى في شهر كانون أول منذ بدء السجّلات المناخية الأردنية، والأقوى منذ عاصفة شباط 2003 التي اجتاحت شمال ووسط الأردن بما فيه العاصمة عمان بقوة كبيرة.

 

أخبار ذات صلة

newsletter