السراج يعلن استعداده لتسليم السلطة قبل نهاية تشرين الأول

عربي دولي
نشر: 2020-09-17 10:19 آخر تحديث: 2020-09-17 10:19
فايز السراج
فايز السراج

أعلن رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها من الأمم المتحدة فايز السراج مساء الأربعاء استعداداه لتسليم السلطة قبل نهاية تشرين الأول المقبل، داعياً لجنة الحوار السياسي إلى الانتهاء سريعاً من إعادة تشكيل السلطة التنفيذية.


اقرأ أيضاً : ليبيون يتظاهرون في طرابلس احتجاجا على تدهور ظروفهم المعيشية


وقال السراج في خطاب مقتضب في طرابلس "أعلن للجميع رغبتي الصادقة في تسليم مهامي للسلطة التنفيذية القادمة في أجل أقصاه نهاية تشرين الأول المقبل".

ودعا لجنة الحوار المنوط بها تشكيل السلطة التنفيذية الجديدة إلى "اختيار مجلس رئاسي جديد وتكليف رئيس حكومة يتسلم السلطة بشكل سلمي".

وأضاف "نرحّب بما صدر من توصيات مبدئية مبشّرة أفضت الى الاتجاه إلى مرحلة تمهيدية جديدة لتوحيد المؤسسات والتمهيد للانتخابات، بالرغم من قناعتي بأنّ الانتخابات المباشرة هي أقصر الطرق إلى حلّ شامل. لكن سأدعم أي تفاهمات غير ذلك".

وأشار رئيس حكومة الوفاق إلى أنه منذ توقيع الاتفاق السياسي في 2015، سعى إلى تحقيق أكبر قدر من التوافق بين كافة الأطراف، لكنّ الصعوبات حالت دون ذلك.

وبموجب المحادثات الليبية التي استضافها المغرب في 2015، توصّل خلالها طرفا النزاع إلى اتّفاق سياسي تشكّلت بموجبه حكومة الوفاق.

ولفت السراج إلى أن "المناخ السياسي والاجتماعي كان يعيش حالة استقطاب واصطفاف حادّين جعلت كل المحاولات السلمية التي نحقن بها دماءنا شاقّة وغاية في الصعوبة، ولا تزال بعض الأطراف المتعنّتة تعمّق هذا الاصطفاف وتراهن على خيار الحرب في تحقيق أهدافها غير المشروعة".

 

 

أخبار ذات صلة